أخبـار اليمن هـــام

الصوفي يؤكد أن ثورة الحوثيين انتهت وانهم احد اسباب الحرب وينشر «فيديو» ساخر عن شراكة «حزب صالح» معهم

نبيل الصوفي

│الخبر | خاص

هاجم الاعلامي والكاتب اليمني المقرب من الرئيس اليمني السابق علي صالح ، نبيل الصوفي ، ضمنا ، الشراكة بين “حزب صالح” و “الحوثيين” ، وذلك بسبب اصرارهم على المضي في سلوكهم الاناني ، والاستئثار بكل شيء، وتهميش حليفهم في الحرب والانقلاب.
وكتب نبيل الصوفي، تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، : “أنا مع أن يعلن المؤتمر الشعبي العام، اعتزاله العمل السياسي، والاعتكاف في البيوت، لما يخلص العدوان”.
وأضاف : “حاول المؤتمر بمايقدر عليه لمساعدة أنصار الله، بس هم مايشتوش، مش محتاجين لأي تحالفات، فلا تعكروا عليهم، مسيرتهم”.
وتابع قائلا : “خلوهم، اما ونجحوا في تحمل المسؤولية، وقادوا انتصارات البلاد على العدوان، واما ادركوا ان التحالف معهم يعني ان ثورتهم انتهت وانهم مثلهم مثل هادي أحد اسباب العدوان، وأن المؤتمر سيدخل معهم للفلفة خرائب الثورتين، 2011 و 2014م، بدون من ولا أذى.. بل كمهام وطنية مشتركة”.
ودعاهم في تدوينة أخرى لدراسة ماحدث لثوار سبتمبر الأم، الذين قاتلوا الإمامة بشجاعة وصمود، لكنهم سقطوا في براثن الصراعات الداخلية فأكلتهم القوى التقليدية، التي دعمتهم في البداية ضد الامامة، ثم عادت وانتقمت للامامة منهم.
وهو تشبيه وقياس رفضه متابعو الصوفي حيث رد عليه احدهم “حسن شاجرة”بالقول وهل يعترف الحوثيون بثورة سبتمبر ، بل هم جماعة اسست بأيديولوجيا دينية سلالية وعليكم مواجهة هذا كونه حقيقة .
الصوفي شبّه ما قام به الحوثيون في 21 سبتمبر 2014، من انقلاب على الشرعية والتنكيل باليمنيين ، ونهب منازلهم، واستدعاء تدخل خارجي ، بثورة سبتمبر التي نقلت اليمنيين من عهد حالك السواد والظلمة ، الى عهد اخر اكثر انفتاحا على العالم واكثر حرية.
وفي ابرز تعبير عن حجم خلاف المصالح الذي وصل اليه طرفي الانقلاب نشر الصوفي مقطع “فيديو” ، قال انه ينفع “يعبر” عن الشراكة بين الموتمر والانصار “الحوثيين” !!

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك