قضايــا وأحــداث

بالفيديو .. سطو مسلح على سيارة نقل أموال بالرياض ومطالبات بضبط الجناة واعدامهم

عربة نقل الاموال التي تعرضت للهجوم

│الخبر | الرياض

هزت جريمة السطو المسلح التي شهدتها العاصمة السعودية الرياض، يوم الأحد، سكان المملكة الذين طالبوا على نطاق واسع بالقبض على الجناة وإعدامهم بعد الجرأة التي نفذوا بها جريمتهم وإطلاقهم النار في وضح النار وإصابة شخصين بجروح.
وكان مجهولون هاجموا ظهر الأحد سيارة نقل أموال تابعة لأحد البنوك السعودية الخاصة، وأطلقوا الرصاص الحي على قائدها ومرافقه ومن ثم سرقوا الأموال الموجودة في السيارة ولاذوا بالفرار.
وتسببت الحادثة بالهلع لعدد كبير من المارة والمتواجدين بالقرب من أحد المصارف في حي الرائد وسط العاصمة الرياض، لاسيما أن الجناة أطلقوا النار بشكل عشوائي بعد إصابة قائد سيارة نقل الأموال ومرافقه.
وأظهرت صور ومقاطع فيديو صورها حاضرون في المكان لحظة وقوع الجريمة، رجلان غارقان بدمائهما بينما يتجمع حولهما عدد كبير من المارة قبل أن تصل سيارات الشرطة والإسعاف للموقع.
وأظهر مقطع فيديو آخر تم تصويره من كاميرا مراقبة مثبتة في المكان، ثلاثة أشخاص مسلحين يهاجمون السيارة ويطلقون النار على من فيها قبل أن يقوموا بسرقة الأموال.
ونقلت قناة “الإخبارية” الحكومية عن متحدث باسم شرطة الرياض، قوله:” إنه يجري البحث عن الأشخاص المتورطين في حادثة السطو على عربة نقل الأموال، وأنه لا توجد معلومات أولية حتى الآن”.
وقالت تقارير محلية:”إن الجناة سرقوا نحو مليوني ريال كانت في السيارة، فيما لاتزال حالة المصابين غير واضحة بعد نقلهم لأحد المستشفيات القريبة، إذ لم تصدر شرطة الرياض بياناً توضح فيه تفاصيل الجريمة وما نتج عنها كما جرت العادة”.
وتم تداول صور ومقاطع فيديو الجريمة على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، وسط مطالبات بسرعة القبض على الجناة وتنفيذ أشد العقوبات فيهم، وبينها الإعدام كما طالب كثير من المدونين.
وعلى موقع تويتر واسع الانتشار في السعودية، جذب الوسم ”#سطو_مسلح_على_بنك_الراجحي” آلاف المغردين السعوديين وفي مقدمتهم نخب ثقافية ودينية وكتاب ومشاهير روعتهم تفاصيل الجريمة الموثقة بالصور ومقاطع الفيديو.
ومن المتوقع أن يكون التكتم الذي تتعامل معه شرطة الرياض حول الجريمة، عائداً لضرورات أمنية تهدف للقبض على الجناة الغامضين بشكل سريع وإغلاق ملف واحدة من أخطر الجرائم التي شهدتها المملكة.

أضف تعليقـك