أخبـار اليمن هـــام

الرئيس هادي يطلع السفير البريطاني على موقف الإنقلابيين من اليمن الإتحادي

│الخبر | سبأ

استقبل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي اليوم سفير المملكة المتحدة لدى اليمن سيمون شيركليف.
جرى خلال اللقاء تناول جملة العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين الصديقين على مختلف المستويات والصعد.
وفي اللقاء رحب “هادي” بالسفير البريطاني..معبراًعن تعازيه للحكومة البريطانية في الحادث الإرهابي الذي تعرضت له لندن مؤخراً.
واكد رئيس الجمهورية ان الإرهاب لا دين له او وطن وخطر يهدد العالم اجمع ويتطلب تضافر كافة الجهود والإمكانات للقضاء عليه وتخليص العالم من شروره.
كما وضع “هاي” السفير البريطاني امام مستجدات الأوضاع الراهنة في اليمن بشقيها الميداني والسياسي وجهود الحكومة الشرعية باستعادة الأمن والاستقرار ،ووضع حداً لقوى التمرد والانقلاب والأذرع الإرهابية المساندة لها.
وقال رئيس الجمهورية” ان المملكة المتحدة شريكاً وداعماً فاعلاً لليمن منذ عملية التحول التي شهدتها في العام 2011 التعاون مع الدول الخمس الدائمة العضوية في الأمم المتحدة ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للإشراف على تنفيذ المبادرة الخليجية والياتها التنفيذية المزمنة وصولاً إلى عقد مؤتمر الحوار الوطني الشامل وتنفيذ مخرجاته التي ارتد وانقلب عليها تحالف الحوثي وصالح”.
واضاف: ” ان دور المملكة المتحدة الايجابي في هذا الصدد على الصعيد السياسي والتنموي كان شريكاً فاعلاً معنا وعقدنا معاً في نيويورك مؤتمراً لحشد المانحين لدعم اليمن”.
واستعرض رئيس الجمهورية جملة التنازلات التي قدمتها الحكومة لحقن الدماء وبناء اليمن الاتحادي الجديد والتي قوبلت بالتعنت والرفض من قبل الانقلابيين ومن يواليهم ويمولهم..مؤكداً انه لامناص امامهم اليوم الا الالتزام بقرارات الشرعية الدولية وفي مقدمتها القرار2216 والمبادرة الخليجية والياتها التنفيذية وتنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل.
من جانبه عبر السفير البريطاني عن سروره بهذا اللقاء الذي يأتي في إطار التشاور ودعم جهود السلام التي تستحقها اليمن والشعب اليمني..مثمنا جهود الرئيس الصادقة في هذا الاطار.
وعبر سيمون شيركليف عن تضامن المملكة المتحدة المطلق مع اليمن وشرعيتها الدستورية، قائلاً “نحن شريك أساسي لليمن وسنعمل مع بعض لتجاوز كل الصعوبات والتحديات الراهنة.

أضف تعليقـك