أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

هكذا نفذت «كتائب حسم» في تعز حكم الاعدام في قاتل «القباطي» بعد ساعات من ارتكابه الجريمة «فيديو»

│الخبر | تعز

كشف القائد العسكري لكتائب “حسم” سبب اقدام أحد منتسبي الكتئب على اغتيال العقيد ناصر القباطي، القيادي في الكتائب، غرب مدينة تعز، السبت 25 مارس/آذار 2017.
وأكد عمار الجندبي، على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي، إن مقتل القباطي، كانت قضية شخصية بحتة.
وأشار إلى أن القاتل هو أحد افراد كتائب “حسم”، منوها إلى أنه تم التحقيق مع القاتل من الساعة العاشرة إلى الساعة الواحدة ظهرا. دون أن يكشف عن اسمه.
وأوضح الجندبي إلى أنه تم “قتل القاتل” في نفس المكان الذي قتل فيه القباطي، مبررا عملية القتل بأنها “عبرة لغيره من المجرمين”.
وقال الجندبي: كانت هناك بعض التصرفات الخاطئة من بعض افراد الكتائب، بسبب حزنهم الشديد، نعترف بها و نعتذر لكل مواطن تمت الاساءة اليه.
وتقول مصادر محلية ان ناصر علي ابراهيم القباطي كان مسئول التسليح في كتائب “حسم” بمدينة تعز، وهو عقيد في الجيش، و كان يعمل في سلاح الصيانة بصنعاء، قبل أن ينتقل إلى الدائرة الفنية بعدن في العام 2008.
وينتمي ناصر القباطي إلى قرية المداكشة بمديرية القبيطة محافظة لحج، و هي ذات القرية التي ينتمي اليها القيادي السلفي مهران القباطي، قائد اللواء الرابع حماية رئاسية

 

أضف تعليقـك