هـــام

بريطانيا تقدم مشروع قرار لمجلس الأمن حول اليمن .. وأمريكا للحوثيين: سنكرر الضربات وإن عدتم عدنا

بيتر كوك

│الخبر | وكالات

أكدت وزارة الدفاع الامريكية “البنتاغون” ، انها لا تريد التدخل العسكري المباشر في الحرب على اليمن، بعد ان قام الجيش الأمريكي بشن ضربات بصواريخ “توما هوك” على ثلاثة مواقع رادار ساحلية في اليمن، الخميس.
وقال بيتر كوك، المتحدث باسم البنتاغون: “نحن لا نسعى إلى دور أوسع في هذا الصراع”، مشيراً أن “الهجمات انتقام محدود للدفاع عن البارجة الحربية ومبدأ حرية الملاحة في مضيق باب المندب المائي، ولا علاقة له بالصراع في اليمن“.
لكن كوك قال، إن الولايات المتحدة، سترد مرة أخرى إذا استهدفت إحدى سفنها.
وأوضح المتحدث بيتر كوك، “هذه الضربات المحدودة للدفاع عن النفس نفذت لحماية أفراد جيشنا وسفننا وحرية الملاحة في هذا الممر الملاحي المهم”.
وتفادى كوك أسئلة حول ما إذا كانت إيران لها دور في الهجوم على البارجة “ماسون”، لكنه قال إن الولايات المتحدة ما زالت تقيم المسؤول.
إلى ذلك أعلن السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة، اليوم (الجمعة)، أن لندن ستقدم مشروع قرار إلى مجلس الأمن الدولي، يطلب وقفاً فورياً لإطلاق النار في اليمن.
وقال السفير ماثيو راكروفت للصحافيين: “لقد قررنا أن نقدم مسودة قرار لمجلس الأمن حول اليمن، يدعو إلى وقف فوري للأعمال الحربية واستنئاف العملية السياسية”.
ويقود التحالف العربي بقيادة السعودية تدخلا عسكريا، منذ مارس2015 ضد الحوثيين والقوات الموالية لصالح، (الانقلابيون)، الذين أطاحوا بالرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هــادي.

أضف تعليقـك