أخبـار اليمن هـــام

مؤسس التيار القرآني يشن هجوما غير مسبوق على زعيم الحوثيين ويصفه بالجبان

│الخبر | متابعات

شن مؤسس التيار القرآني الأزهري الدكتور احمد صبحي منصور هجوما حادا على جماعة الحوثي في اليمن.
واستنكر في مقال له نشره بموقع اهل القرآن انتهاك الحوثيين للحريات العامة والصحفية وكل من يناوئهم بالفكر في الوقت الذي يدعون قيادة مسيرة قرانية.
وجاء في المقال:
المركز العالمى للقرآن الكريم يستنكر إعتقال الحوثيين الكاتب الاسلامى اليمنى عبد الوهاب النوارى
أولا : إعتقلت ميليشيات الحوثيين عبد الوهاب سنان النوارى ، الكاتب الاسلامى ، وذلك يوم الثلاثاء الماضى 7 مارس 2017 . جاء هذا ضمن قيام الحوثيين بإغلاق الحوثيين جميع الصحف المحلية عدا صحيفتين تابعتين لهم ، وقمع الحوثيين لكل المنظمات الحقوقية . جدير بالذكر إن عبد الوهاب سنان النوارى من رواد القرآنيين فى اليمن ومن ابرز كُتّاب موقع أهل القرآن. وقد كان متعاطفا مع الحوثيين فى البداية حيث زعموا التمسك بالمنهج القرآنى وسمُّوا أنفسهم بالمسيرة القرآنية ، ثم عندما ظهروا على حقيقتهم هاجمهم بشدة فإعتقلوه . وهو الآن فى السجن يعانى من مرض إلتهاب الكبد .
ثانيا :المركز العالمى مبدئيا يستنكر أن يرفع الحوثيون شعار المنهج القرآنى وأن يسموا حركتهم وميليشياتهم المسلحة ( المسيرة القرآنية ). ثم يستنكر المركز العالمى ثانيا إن يستأسد عبد الملك الحوثى بميليشياته على كاتب حُرّ مريض أعزل ويضعه فى السجن . هذا الكاتب الحُرّ الذى لا يملك إلا القلم هزم عبد الملك الحوثى بالحجة القرآنية ، فلم يستطع الحوثى أن يرد عليه إلا بالميليشيات ، وبهذا حجز عبد الملك الحوثى لنفسه وعائلته وحركته مكانا بارزا فى زبالة التاريخ .
ثالثا : فارق هائل بين كاتب حُرّ وقائد جاهل جبان . عبد الوهاب سنان النوارى كاتب شجاع ملتزم بقيم الحرية والديمقراطية والعدل وحقوق الانسان ، يكتب يهاجم السلفيين الوهابيين وفى نفس الوقت يهاجم أعداءهم الحوثيين يتحداهم فى عقر دارهم بقلمه عالما بأن بنادقهم مصوبة اليه، عبد الملك الحوثى قائد جاهل جبان عاجز عن الرد بالحجة فيرسل ميليشياته المسلحة لترد بدلا عنه .
الفكر القرآني سر قوتنا وثباتنا في مواجهة المليشيات الحوثية الإرهابية، وهو أيضا سبب صبرنا عليهم، فالتنظيمات السلفية الإخوانية إذا ما تمكنت من السلطة فإنها لن ترحمنا، ولن تراعي فينا إلا ولا ذمة.)
ونقول الآن وقد إعتقلوا عبد الوهاب النوارى فقد أتاحوا للفكر القرآنى الانتشار فى اليمن .وأضاف نبشّر مقدما عبد الوهاب النوارى بالنصر ، ونبشّر هذا الحوثى الجبان بالهزيمة والخذلان .

أضف تعليقـك