أخبـار العالـــم هـــام

أزمة أوروبية تركية جديدة.. و «أردوغان» يرد بصرامة على منع «أوغلو» من دخول «هولندا»

│الخبر | وكالات

وصف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هولندا السبت بأنها “فلول للنازيين والفاشيين” وذلك بعدما سحبت الحكومة الهولندية التصريح بهبوط طائرة وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو هناك.
وسحبت سلطات مدينة روتردام الهولندية أمس الجمعة التصريح لتشاووش أوغلو بحضور اجتماع لدعم مسعى أردوغان لتعزيز سلطات منصب الرئيس ضمن تعديلات تطرح في استفتاء الشهر المقبل. وحظرت مدن أوروبية مثل هذه التجمعات التي يحضرها مسؤولون أتراك.
وقال أردوغان خلال تجمع في إسطنبول “هذه بقايا من النازية، هؤلاء هم فاشيون”، ومضى يقول “امنعوا وزير خارجيتنا من القدوم قدر ما تشاؤون، ولنر من الآن فصاعداً كيف ستهبط رحلاتكم في تركيا”.
وكان وزير الخارجية التركي أعلن في مقابلة مع قناة “سي إن إن تورك” ” في وقت سابق اليوم أنه سيتوجه إلى روتردام متحدياً السلطات الهولندية “سنفرض عقوبات شديدة اقتصادية وسياسية على هولندا”.
وكان قد أعلن عن مشاركة تشاوش أوغلو في تجمع مقرر السبت في روتردام لدعم إصلاح من أجل الانتقال إلى نظام رئاسي في تركيا.
وفي سياق متصل بالرد التركي أكدت مصادر بالخارجية التركية لوكالة رويترز إغلاق سفارة وقنصلية هولندا في تركيا لأسباب أمنية، ردا على احتجاز سفيرة الأسرة التركية ومنع دخولها هولندا، ومنع وزير الخارجية التركي أيضا من الهبوط بمطار مدينة روتردام.
وأوضحت رويترز أن تركيا اغلقت مقرات إقامة السفير الهولندي والقائم بالأعمال والقنصل العام بعد تصاعد التوتر بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي في أعقاب منع الحكومة الهولندية وزير الخارجية التركي من السفر جوا إلى روتردام.
ومنعت هولندا طائرة وزير الخارجية التركي من الهبوط في مطارها بسبب خلاف بشأن الحملات السياسية التي تقوم بها أنقرة بين المهاجرين الأتراك.

أضف تعليقـك