كتابـــات وآراء

تحريض المجتمع الدولي ضد التحالف العربي!!

│بقلم | عبدالقوي منصور الشوذبي

في عددها الصادر يوم الاثنين 6 مارس 2017 م اتهمت صحيفة عدن الغد الصادرة في العاصمة المؤقتة عدن ، اتهمت دول التحالف العربي وحكومة الشرعية اليمنية صراحة بدعم الارهاب في اليمن مؤكدة ان دولة قطر الشقيقة تدعم الارهاب في اليمن من خلال قيادات عليا في حكومة الشرعية اليمنية ، وذلك اتهاما للشرعية ايضا.
ونشرت على صدر صفحتها الاولى وبالمانشيت العريض تحريضا صريحا لالبس فيه ضد دول الخليج الغربي واطرافا في الشرعية بدعم الارهاب في اليمن ، في سابقة نوعية موغلة في الاسفاف والتطاول غير المبرر لاستعداء الدول الغربية ضد التحالف العربي .
ويرى مراقبون للشأن اليمني ان ما اقدمت عليه صحيفة عدن الغد يعد سابقة خطيرة وتحريضا صريحا للدول الغربية لضرب دول الخليج العربي ، ومحاولة بائسة لابتزاز ها…
مؤكدين بان هذا التطاول المشين ضد دول التحالف العربي والشرعية لم يأت من فراغ ، بل وراؤه جهات داخلية وخارجية هدفها خلخلة التحالف العربي وبث الشك بين اعضائه لاضعاف دوره لصالح المشروع الطائفي الايراني الذي يحاولون تسويقه عبر اطراف عدة ومنها القائمين على صحيفة عدن الغد التي لها ارتباطات وثيقة الصلة بقيادات تابعة للمخلوع والحوثي وتنفذ اجندتها في المناطق المحررة.

والصحيفة اياها دأبت على نشر الاكاذيب والسموم الاعلامية ومحاولة تهييج الشارع الجنوبي ضد الشرعية بأساليب متنوعة ، تارة تحرض ضد السلطات المحلية بترويح فشلها في ادارة المحافظات الجنوبية وخاصة محافظة عدن ، وأخرى بمحاولة ضرب العصا بين مكونات الشرعية الاساسية كاستهداف حزب الاصلاح والسلفيين وهما من أهم مكونات الشرعية ، وذلك لنزع الثقة وبث الشقاق في صفوف الشرعية ، لافساح المجال لخلايا عفاش والحوثي لنشر الفوضى وضرب المشروع الوطني لاستعادة الدولة…
وليس مستغربا الدور المريب لهذه الصحيفة وغيرها لنشر الفوضى في الجنوب فذلك دورها المرسوم لها من الدوائر الايرانية الطائفية وعصابات المخلوع … لكن المستغرب حقا هو صمت الشرعية على هذا الدور المشبوه لخلايا الحوثي وعفاش في عدن حتى دعاهم هذا الصمت الطويل الى الجرأة غير المسبوقة ومحاولة نسف التحالف العربي ، وبث الفتنة بين ابناء الجنوب مستغلة الاوضاع المعيشية الصعبة التي يعانيها المواطنون اليوم في الجنوب جراء استمرار الحرب.

مرفأ:
(اذا نام الاسد ترندع درين)!!

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك