أخبـار اليمن هـــام

الحماية الرئاسية تقتحم مطار عدن وتسيطر عليه بعد اشتباكات مع حراسته

│الخبر | خاص

أكدت مصادر خاصة لـ«الخبر» أن قوة من الحماية الرئاسية إقتحمت، قبل قليل، مطار عدن الدولي وسيطرت على المطار عقب رفض قائد حراسته صالح العميري التسليم لشخص اخر، لكن قائد الوية الحماية الرئاسية ناصر عبدربه منصور هادي “نجل الرئيس هادي” دفع بتعزيزات الى المطار تمكنت من السيطرة عليه.
وكانت اشتباكات عنيفة اندلعت عند الواحدة من صباح اليوم الاحد في مدينة عدن جنوبي اليمن.
وأفادت مصادر محلية أن الاشتباكات وقعت بين عدد من الاطقم العسكرية التابعة لقوات الحزام الامني كانت قادمة من البريقة ومتجهة صوب خور مكسر حيث تعرضت لهجوم خلف الجسر البحري.
وبحسب المصادر فقد وقع الهجوم على القوة بعيد تجاوز القوة الجسر البحري سمع دوي انفجارات واشتباكات.
وشارك الطيران الحربي في التحليق بسماء عدن ونفذ غارة جوية شرق المدينة.
وكان مواطنون اكدوا انهم سمعوا ثلاثة انفجارات يبدو انها ناجمة عن اشتباكات، عقب كمين تعرض له جنود بجول كالتكس.
وشهد المطار توترا بين جماعات قائد حراسة المطار، وقوات عسكرية تابعة للرئاسة، عقب رفضه لتغيير أمني في المطار.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك