أخبـار اليمن هـــام

موقع إماراتي يؤكد ما نشره «الخبر» : «صالح» يستعد للتخلي عن الحوثيين بشكل رسمي ومحاربتهم إن لزم الأمر

│الخبر | صنعاء

قالت موقع تابع للسلطات الاماراتية أن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح يسعى للتخلي عن الحوثيين بشكل رسمي خلال الأيام القادمة، وإنهاء التحالف الموالي لإيران من طرفه، عقب توتر العلاقة بين الطرفين إثر قيام الحوثيين بمحاولة اغتيال نجل صالح في العاصمة اليمنية صنعاء، يوم الأربعاء الماضي.
ونقل الموقع 24 الاماراتي عن مصادره أن : “مسؤولين موالين لصالح أجروا اتصالات بعدد من الدول الإقليمية، لعرض استعداد صالح تخليه عن الحوثيين، ومحاربتهم وإعادتهم إلى صعدة”.
وجاء ذلك بالتزامن مع حملة إعلامية شنتها وسائل إعلام صالح على الحوثيين، واتهمتهم بنهب أموال الشعب اليمني.
ما أورده الموقع الاماراتي أكد ما سبق وان كشف عنه «الخبر» في تقرير سابق، عن أن هناك تنسيق اماراتي مع صالح، للتخلي عن الحوثيين ، وكان الاتفاق بين القيادة الاماراتية و “صالح” أن يتم ذلك قبل شهرين من الآن تقريبا بحسب مصادر «الخبر» ، لكن الامارات طلبت في حينه من “صالح” تأجيل فض التحالف مع الجماعة.
هذا وكان الدكتور عادل الشجاع، بعث برسالة إلى زعيم الحوثيين، قال فيها : إن “الحوثيين نهبوا أموال الشعب اليمني، وزجّوا بالأطفال في القتال بلا رحمة”.
وأكد الشجاع، وهو عضو في اللجنة الدائمة لحزب المؤتمر “جناح صالح”: أن “زعيم الحوثيين عبد الملك بدر الدين الحوثي، وعد الشعب اليمني بالغنى وزاده فقراً، ووعده بالسيادة ولم تزده إلا مهانة”، مخاطباً الحوثي” بأن البعض وقف ضدكم لمعرفتهم أنكم تتحركون بدافع الكراهية والحقد، لكن الكثير من أفراد الشعب وقفوا إلى جانبكم ليبعدوا هاجس الخوف ويزيلوا الحقد من صدوركم، لكنكم ضيعتم هذه الفرصة وقدمتم أنفسكم على أنكم تريدون معاقبة الشعب اليمني ولم تلتقطوا السلام الذي قدمه لكم”.
وتفسر تصريحات الشجاع عن وصول صالح إلى مرحلة يعتقد أنها الأنسب لتخليه عن الحوثيين.
واتهم الشجاع الحوثي بأنه ترك اللجان الثورية التابعة له تنهب ما تبقى من أموال الشعب الذي هو بأمس الحاجة إليها.
وقال الشجاع للحوثي مبرراً له تحالف “صالح” معه للإطاحة بهادي “لقد قبل بكم الشعب بوصفكم مواطنين يمنيين ولم يقبلوا بكم كسادة كما تسوقون أنفسكم، فنحن في القرن الـ21 ولا يمكن أن نشتري سادة لنكون لهم عبيداً”.

أضف تعليقـك