أخبـار اليمن هـــام

الخارجية تنفي صحة الوثائق المنشورة .. و العرشي يكشف هدف الحوثي من فبركتها

│الخبر | متابعات

نفت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين صحة كشوفات نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص التحضيرات الجارية للمشاورات التي تعتزم الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي تنظيمها.

وقالت في بيان لها صادر اليوم الثلاثاء انها وثائق مزورة وليست صادرة عن وزارة الخارجية وشؤون المغتربين.

فيما استنكر الكاتب والسياسي فخري العرشي، إساءة مليشيا الحوثي المدعومة من إيران لمشاورات الرياض المقررة في المملكة العربية السعودية، بدعوة من مجلس التعاون لدول الخليج العربية، من خلال أدوات تعتمد على الفبركة والتضليل.

وكشف في تغريدة على تويتر، اليوم عن ترويج المليشيا الإرهابية عددا من القوائم تشمل 500 اسما وهميا مرفقة بمذكرة مزورة منسوبة إلى وزارة الخارجية، منددا بلجوء الحوثيين إلى التزوير لإحباط المساعي السلمية.

وأوضح الكاتب السياسي أن التزوير الحوثي يهدف للإساءة إلى الشرعية، وشق الصف الوطني من خلال حشو قوائم الأسماء المفبركة بشخصيات وافتها المنية، وأخرى مرتبطة بشكل مباشر بتنظيم القاعدة الإرهابي.

ووصف الخطوة الحوثية بأنها خائبة، متوقعا أن تحقق مشاورات الرياض أهدافها بمشاركة جميع الأطراف والانتصار لليمن.

ونشرت الأدوات الإعلامية الحوثية قوائم وهمية حول أسماء المشاركين في المشاورات اليمنية – اليمنية المزمع انعقادها في الرياض أواخر مارس الجاري، خشية توحيد الرؤية الوطنية والتوصل لتهدئة، أو توحد الصف اليمني ضدها حال واصلت رفض السلام.

أضف تعليقـك