أخبـــار وتقـاريــر

امرأة يمنية تصرخ وتعود للحياة أثناء دفنها

│الخبر | متابعات

تفاجأ أبناء شرعب السلام-عزلة الشريف- بتعز، بعودة امرأة في الثمانين من العمر للحياة بعد أن كانوا على وشك دفنها الاسبوع الماضي.
وقال الدكتور بلال الكمالي وهو أحد المشيعين للجنازة، بأن زهر حسن وهي عجوز في الثمانين من عمرها توفيت في الساعة الخامسة من مساء يوم الاربعاء الماضي وقد تم غسل جثتها والصلاة عليها وبعد تشيعها للمقبرة تم وضعها بالقبر الساعة السابعة وتفاجأ المشيعون بصوتها تصرخ قبل دفنها وفر معظم المشيعون ونقل القبار للمركز الصحي بسبب فقدان وعية من صراخ المرأة بالقبر لاسيما وأن توقيت الدفن كان ليلاً.
وأشار الكمالي أن المشيعيون قاموا بإخراج زهر حسن من القبر واعادوها للمنزل لكنها فارقت الحياة صباح الخميس الماضي ،كما لم تسمح ظروف ابنتها التي تعولها على نقل والدتها لمستشفيات المدينة ،موضحاً أن العجوز كانت تعاني من عدة أمراض بينها القلب وكانت صحتها متدهورة

أضف تعليقـك