أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

قتلى وجرحى بصاروخ باليستي في شبوة شرقي اليمن

│الخبر | متابعات

سقط قتلى وجرحى، الأربعاء، بقصف صاروخي استهدف منزلاً لأحد المسؤولين المحليين في مديرية عسيلان جنوبي محافظة شبوة شرقي اليمن.
وأفادت مصادر محلية إن قصفاً صاروخياً استهدف منزل مدير مديرية عسيلان العميد ناصر القحيح الحارثي خلال اجتماع ضم قادة عسكريين من الجيش الوطني والأمن وقوات العمالقة”.
ولفتت إلى أن “العشرات من القوات الحكومية والشخصيات الاجتماعية المدنية سقطوا بين قتيل وجريح نتيجة القصف الصاروخي”.
واتهمت مصادر عسكرية يمنية الحوثيين بالوقوف وراء الهجوم، في حين لم تعلن الجماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى كتابة هذا الخبر.
وفي وقت سابق الأربعاء، أعلن الجيش اليمني سيطرته التامة على اللواء 163 الذي يقع بين مديريتي عسيلان وبيحان، بعد يوم واحد من تحريره مدينة النقوب الاستراتيجية جنوبي شبوة.
وسبق ذلك، إعلان الجيش، السبت الماضي، استعادة سيطرته على مركز مديرية عسيلان من قبضة الحوثيين الذين بسطوا يدهم عليها إلى جانب مديريتي بيحان وعين، في سبتمبر/ أيلول الماضي.​​​​​​​
وفي وقت سابق، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، تنفيذ 37 عملية استهداف ضد الحوثيين في محافظة شبوة خلال الساعات الـ 24 الماضية”.
ولفت إلى أن “الاستهدافات أسفرت عن تدمير 23 آلية عسكرية، ومنصة إطلاق صواريخ، وقضت على أكثر من 190 عنصراً إرهابياً (إشارة للحوثيين)”.
وتصاعدت المعارك ضد الحوثيين في شبوة مع وصول قوات للعمالقة إلى المنطقة في محاولة لاستعادة ثلاث مديريات سيطر عليها الحوثيون في سبتمبر/أيلول الماضي.

أضف تعليقـك