أخبـار العالـــم

أول رد إيراني على تصريحات الملك سلمان حول اتفاق النووي

│الخبر | وكالات

اعتبرت لجنة السياسة الخارجية البرلمانية الإيرانية، أن تصريحات العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، حول البرنامج النووي الإيراني، تعد انتهاكا للقوانين الدولية ومبدأ حسن الجوار وتدخلا سافرا في الشؤون الداخلية.
وقال عضو اللجنة، يعقوب رضا زاده، إن المسؤولين السعوديين تنطلي عليهم مخططات الولايات المتحدة والكيان الصهيوني المناهضة لإيران. واتهم السعودية بدعم التنظيمات الإرهابية، وزيادة التوترات في المنطقة.
ورأى أنه يجب على السعودية مراجعة سلوكياتها بدلا من إطلاق تصريحات مناهضة لإيران، التي أحبطت مخططات أمريكا في المنطقة وقضت على تنظيم الدولة، وفق تعبيره.
وكان الملك سلمان قال في كلمة له، خلال افتتاح أعمال السنة الثانية من الدورة الثامنة لمجلس الشورى، إن المملكة “تتابع بقلق بالغ سياسة النظام الإيراني المزعزعة للأمن والاستقرار في المنطقة بما في ذلك إنشاء ودعم المليشيات الطائفية والمسلحة والنشر الممنهج لقدراته العسكرية في دول المنطقة، وعدم تعاونه مع المجتمع الدولي في ما يخص البرنامج النووي وتطويره برامج الصواريخ الباليستية”.
وأضاف: “إيران دولة جارة للمملكة، نأمل في أن تغير من سياستها وسلوكها السلبي في المنطقة، وأن تتجه نحو الحوار والتعاون”.

أضف تعليقـك