أخبـار اليمن قضايــا وأحــداث

بعد إعدامها تسعة معتقلين .. واشنطن تدعو الحوثيين للتوقف عن “الهمجية والوحشية”

│الخبر | وكالات

أدانت الأمم المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، إعدام سلطات الحوثيين 9 يمنيين بينهم قاصر، بتهمة “مقتل صالح الصماد” رئيس المجلس السياسي الأعلى للجماعة. فيما عبرت الأمم المتحدة عن أسفها.
وقالت القائمة بأعمال السفارة الأمريكية في اليمن “كاثي ويستلي” في بيان مقتضب، إن إعدامات الحوثيين تمت “بطريقة وحشية بعد محاكمات صورية وبعد سنوات من التعذيب والانتهاكات كان أحد الذين تم إعدامهم قاصراً”.
وأضافت “هذا لعمل الشائن هو مثال آخر على عدم اكتراث الحوثيين بحقوق الإنسان الأساسية، وتأتي بعد أيام فقط من هجومهم على ميناء المخا التجاري، وهو نقطة عبور أساسية للإمدادات الإنسانية والواردات الغذائية التجارية”.
يأتي ذلك، وفق المسؤولة الأمريكية، بعد أيام فقط من هجومهم على ميناء المخا التجاري وهو نقطة عبور أساسية للإمدادات الإنسانية والواردات الغذائية التجارية، قائلة “هذه الهمجية يجب أن تتوقف”.
وفي وقت سابق، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، عن أسفه الشديد لأن حركة الحوثيين نفّذت بالأمس عملية إعدام بحقّ تسعة أشخاص، بمن فيهم شخص كان قاصراً عند اعتقاله.
وقال المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دوجاريك، في بيان الأحد: “أشعر بالأسف الشديد لقيام جماعة الحوثي أمس السبت بإعدام 9 أفراد، قيل إن أحدهم كان قاصراً وقت الاعتقال”.
وأضاف: “إنني أدين بشدة هذه الأفعال التي جاءت نتيجة إجراءات قضائية، يبدو أنها لم تستوفِ متطلبات المحاكمة العادلة والإجراءات القانونية الواجبة بموجب القانون الدولي”.
والسبت، أعدمت جماعة “الحوثي”، 9 أشخاص على خلفية إدانتهم بالمشاركة في اغتيال رئيس المجلس السياسي الأعلى السابق للجماعة، صالح الصماد في 19 أبريل/ نيسان 2020، في غارة جوية للتحالف العربي، بمحافظة الحديدة (غرب البلاد).

أضف تعليقـك