أخبـار اليمن هـــام

الحكومة اليمنية: هجوم الحوثيين على “ميناء المخا” يقوض السلام ويفاقم الوضع الإنساني

│الخبر | وكالات

قالت الحكومة اليمينة، اليوم السبت، إن استهداف جماعة الحوثي لميناء “المخا”بمحافظة تعز (جنوب غرب)، يقوض السلام ويفاقم الوضع الإنساني في البلاد.
واعتبرت وزارة الخارجية اليمنية في بيان لها، نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “تحد صارخ لكل الجهود الدولية والأممية الرامية لتخفيف الأزمة الإنسانية وإنهاء الحرب في اليمن”.
وأضاف البيان: “هذا الهجوم على منشأة مدنية ما كان ليحدث لولا إفلات هذه المليشيا المتمردة من العقاب على جرائمها المتكررة بحق الشعب”.
وأشارت إلى أن الهجوم، أدى إلى احتراق مخازن عدد من المنظمات الإغاثية العاملة في الساحل الغربي والبضائع الخاصة بالمستوردين، وبالتزامن مع استئناف ميناء المخا لنشاطه التجاري.
ودعت الوزارة “المجتمع الدولي ومجلس الأمن لتحمل مسؤولياتهما وإدانة هذا الهجوم الذي يستهدف تقويض جهود السلام ومفاقمة الوضع الإنساني ومعاقبة مرتكبيه”.
وفي وقت سابق السبت، استهدف الحوثيون ميناء المخا، بأربعة صواريخ وثلاث طائرات مسيرة، ما أدى إلى أضرار كبيرة لمخازن الإغاثة الإنسانية، دون وقوع خسائر بشرية.
ونهاية يوليو الماضي، استقبل ميناء المخا اليمني التاريخي (غرب مدينة تعز)، رحلتين تجاريتين بعد توقف دام ستة أعوام جراء الحرب التي تشهدها البلاد.
ويخضع الميناء التاريخي حالياً لسيطرة قوات المقاومة الوطنية التابعة لطارق صالح نجل شقيق الرئيس اليمني الأسبق، وتتلقى الدعم الكامل والأوامر من دولة الإمارات، ولا تخضع لسيطرة الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دولياً.

أضف تعليقـك