أخبـار اليمن فيديـو

من وسط الركام والخراب .. فتيات يمنيات ينشدنّ الحياة والسلام ويطالبنّ بوقف الحرب

│الخبر | متابعات

أعدت منظمة “أصوات السلام النسوية” فلاشاً عن أطفال مختلفين من فتيات “الصم والبكم” بلغة أكثر استشعارًا، عن مدى تأثير الحرب ورعبها وعن مخلفاتها النفسية والمادية.
وعرض الفيديو آراء بعض الفتيات حيث قلن: “لا كهرباء لا ماء والأسواق خاوية، انفجارات ورعب “، نحن “لا نسمع الانفجارات لكننا نحس بها”.
وتقول غزال فضل: “أرى الناس خائفين يهربون في الشوارع، وملطخين بدمائهم”..
وتبدي الفتيات إلمامًا جيدًا بكوفيد19 عندما سُئلن عنه، وقالن: هو “مرض مميت يضعف مناعة الجسم.. لكن الحرب هي الأسوأ دومًا فقد تسببت بانهيار المنظومة الصحية وكذلك الحصار المفروض على المدن”..
يقولن وآثار الخراب متناثرة حولهن من مبان مهجورة ومهدمة: “كفاية حرب.. كفاية دمار.. كفاية موت”.. “نريد يمنا بلا حرب.. بلا كورونا”..

ذوي الاحتياجات الخاصة: " #أوقفوا_الحرب "

لذوي الاحتياجات الخاصة رسالتهم أيضًا في وجه الحرب.. لقد سعت شبكة أصوات السلام النسوية إلى إيصال أصواتهم بـ #وقف_الحرب و #حق_الحياة_بسلام..في هذا الفلاش يخبرنا هؤلاء الأطفال المختلفون من فتيات "الصم والبكم" بلغة أكثر استشعارًا، عن مدى تأثير الحرب ورعبها وعن مخلفاتها النفسية والمادية: "لاكهرباء لا ماء والأسواق خاوية، انفجارات ورعب "، نحن "لانسمع الانفجارات لكننا نحس بها"، تتذكر غزال فضل: "أشوف الناس خائفين يهربون في الشوارع، وملطخين بدمائمهم"..وتبدي الفتيات إلمامًا جيدًا بكوفيد19 فهو "مرض مميت يضعف مناعة الجسم".. لكن الحرب هي الأسوأ دومًا فقد " تسببت بانهيار المنظومة الصحية وكذلك الحصار المفروض على المدن"..يقولون وآثار الخراب متناثرة حولهم من مباني مهجورة ومهدمة: "كفاية حرب.. كفاية دمار.. كفاية موت".. "نريد يمن بلا حرب بلا كورونا".. #أوقفوا_الحرب#Stop_War & Respond to Covid-19#OSESGY#UNWomen#Wovoicesofpeace#GroupofNine#covid_19#أصوات_السلام_النسوية#فيروس_كورونا#وقف_الحربهيئة الأمم المتحدة للمرأة اليمن – UN Women YemenWomen for Yemen Networkالتوافق النسوي اليمني Yemeni Women Pactالقمة النسوية – Feminist Summit منصة شباب وعي جنوبيات من أجل السلام صانعات السلام Youth Advisory Council تحالف شركاء السلام Peace Partners Alliance

Posted by ‎Women's Voices of Peace أصوات السلام النسوية‎ on Wednesday, July 8, 2020

أضف تعليقـك