هـــام

واشنطن ترفض خطوات الإنقلابيين الأحادية والحكومة اليمنية تتمسك بالمرجعيات

│الخبر | صنعاء

أكد نائب الرئيس اليمني علي محسن الأحمر على تمسك الحكومة اليمنية، بالمرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2216.
جاء ذلك خلال لقائه اليوم القائم بأعمال السفير الأمريكي لدى بلادنا ويتشار رايلي ونائب مدير القسم السياسي كارن برونسون، طبقاً لما أوردته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).
وقال الأحمر «المرجعيات توافق عليها اليمنيون وهي مرجعيات يتمسك بها اليمنيون جميعاً بكل أطيافهم وقواهم السياسية وتكتلاتهم الحزبية باعتبارها المخرج الوحيد والآمن للبلاد والكفيل بنزع فتيل الحرب».
وأضاف «الإنقلابيون انقلبوا على هذه الخطوات بعد الموافقة عليها ويتخذون خطوات انفرادية همجية تنم عن تجاهلهم لمصلحة الوطن والمواطن اليمني الذي يتجرع ويلات الانقلاب يوماً بعد آخر».
وأشار محسن إلى التزامات الحكومة نحو مواطنيها وسعيها الحثيث لتبني مشاكلهم وهمومهم وصرف رواتب موظفي الدولة، بما يخفف من المعاناة التي تسبب بها الانقلاب.
وقال القائم بأعمال السفير الأمريكي، ان الحكومة الأمريكية لا تعترف بالخطوات الانفرادية للانقلابيين والتي كان آخرها تشكيل ما أسموها بحكومة الإنقاذ.
وأضاف «امريكا تعترف وتتعامل فقط مع شرعية فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، والحكومة الشرعية».
وفي عدن أعلنت إدارة الأمن في المدينة أن الوحدة الأمنية الخاصة بمكافحة الإرهاب تمكنت، فجر اليوم، من ضبط سيارة مفخخة بالشارع الخلفي لمدينة المعلا بعد معلومات مؤكدة أدلى بها مواطنون.
وحسب بيان صحافي للشرطة، فقد قادت المعلومات إلى ضبط السيارة المفخخة التي تحوي كميات كبيرة من المتفجرات، بينها ألغام أرضية وعبوات ناسفة، وكانت معدّة للتفجير وهي “مركونة” في موقف للسيارات يقع خلف الشارع الرئيس بمدينة المعلا.
وعقب سحبها من الحي المكتظ بالسكان، نقلت الشرطة عن أحد المهندسين الذين شاركوا بتفكيكها أن “نوع وكميّة المتفجرات التي كانت بداخل السيارة كافية لنسف حي كامل”.

السيارة المفخخة التي عثرت عليها قوات الامن في المعلا بعدن

السيارة المفخخة التي عثرت عليها قوات الامن في المعلا بعدن

أضف تعليقـك