أخبـــار وتقـاريــر

مقتل «11» حوثيا بينهم قيادي في تعز وعبوة ناسفة تستهدف مسؤول أمني في «إب»

│الخبر | متابعات

قُتل 11 مسلحاً حوثيا ، في المواجهات التي دارت ، اليوم الأثنين ، بين القوات الحكومية ومليشيات الحوثي في تعز جنوب غرب اليمن.
وأفاد بيان صادر عن المركز الإعلامي للمقاومة إن اثنين من عناصرها قُتلوا، وأُصيب 7 آخرين في ذات المعارك.
وتجددت مواجهات اليوم بين الطرفين في الجبهة الغربية من المدينة، بعد أن شن الحوثيون هجوماً على مواقع القوات الحكومية في محيط جبل هان الاستراتيجي.
وبحسب المركز فإن القيادي الحوثي «أبو عزام» قُتل في المعارك.
وفي ذات السياق، شنت مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية غارة جوية، استهدفت تجمعاً للحوثيين ومخزن سلاح في منطقة الروع بمديرية موزع.
وعلى صعيد متصل، أُصيب 10 مدنيين بجروح متفاوتة جراء قصف للحوثيين وقوات صالح استهدف الأحياء السكنية وسط المدينة وغربها.
وقالت مصادر في المدينة إن قذيفة مدفعية سقطت على حي بير باشا السكني، وإن أحد الضحايا إصابته خطيرة.
وفي محافظة إب “وسط اليمن” اصيب مسؤول أمني يعمل لصالح الحوثيين في إنفجار عبوة ناسفة في منطقة النادرة .
وذكرت مصادر امنية أن العبوة إنفجرت اثناء مرور سيارة مدير أمن مديرية النادرة، العقيد أحمد سفيان المُعين من قِبل جماعة الحوثيين، بالطريق العام متوجهاً إلى مقر عمله.
واشارت إلى أن العبوة تم تفجيرها عن بعد، ما أدى إلى إصابة “سفيان بجروح بليغة نقل على اثرها إلى العاصمة صنعاء لتلقي العلاج، فيما لم يشر إلى طبيعة حجم إصابة مرافقيه.

أضف تعليقـك