أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن هـــام

أول لقاء للمبعوث الأممي بهيئة رئاسة مجلس النواب بعد جلسات سيئون

│الخبر | متابعات

شدد مجلس النواب اليمني، على ضرورة قيام الأمم المتحدة ومبعوثها بإلزام مليشيات الحوثي الانقلابية بتطبيق القرارات الدولية وتنفيذ اتفاق السويد الخاص بالحديدة.
والتقى رئيس مجلس النواب، سلطان البركاني، ومعه اعضاء هيئة الرئاسة ورؤساء الكتل البرلمانية، اليوم الأربعاء، مبعوث الأمم المتحدة الى اليمن مارتن غريفيث.
ووفقا لما نقلت وكالة الانباء الرسمية (سبأ)، فقد جرى خلال اللقاء الحديث عن اخر المستجدات المتعلقة بانعقاد مجلس النواب بمدينة سيئون، كمؤسسة دستورية تعزز مؤسسات الدولة اليمنية، وما توصل اليه نواب الشعب في جلساتهم من قرارات وتوصيات.
وأكد البركاني حرص المجلس على الحل السياسي السلمي وفق المرجعيات وبما ينهي معاناة الشعب اليمني.
وشدد رؤساء الكتل البرلمانية حرص الشرعية ومؤسساتها على الحل السلمي الذي افشلته الميليشيا الانقلابية، مشيرين الى ان القبول باتفاق السويد وتقديم التنازلات جاء رغبة في احلال السلام وانقاذ ابناء الحديدة من انتهاكات وجرائم الحوثي.
من جهته أعرب المبعوث الأممي غريفيث حرصه على استمرار التواصل مع المجلس وقيادته بما يخدم الوصول الى حل سياسي يرتكز على المرجعيات الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية وقرارات مجلس الأمن وفي مقدمتها القرار ٢٢١٦.

أضف تعليقـك