أخبـار اليمن إقتصــاد هـــام

تعييّن حافظ معياد محافظًا للبنك المركزي اليمني «سيرة ذاتية»

│الخبر | خاص

عيّن الرئيس عبدربه منصور هادي، اليوم الأربعاء، حافظ معياد، محافظًا جديدًا للبنك المركزي اليمني، خلفًا لسلفه، محمد زمام، بعد شهرين فقط، من كشف اللجنة الاقتصادية اليمنية، لعمليات فساد مالية من خلال المضاربة والتلاعب بالعملة المحلية.
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ، نصّ القرار الجمهوري.
وصدر اليوم القرار الجمهوري رقم (11) لسنة 2019م، قضت المادة الأولى منه بتعيين الأخ / حافظ فاخر معياد محافظاً للبنك المركزي اليمني.
وقضت المادة الثانية من هذا القرار العمل به من تاريخ صدوره وينشر في الجريدة الرسمية.
وكشف معياد، في يناير/ كانون الثاني، المنصرم، أثناء رئاسته للجنة الاقتصادية المكلفة من رئيس الجمهورية، عن عمليات فساد مالية ”واسعة النطاق“، خلال شهر واحد، بلغت مليارات الريالات، بواسطة عملية المضاربة والتلاعب بالعملة اليمنية.
وتضمنت الوثائق التي نشرها على صفحته الرسمية، بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بيانات للفارق السعري بين أسعار السوق، وأسعار شراء عملة الريال السعودي، خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، التي بلغت إلى قرابة 9 مليارات ريال يمني، خلال هذا الشهر فقط.

السيرة الذاتية :


حافظ فاخر معياد من مواليد : 1965 م،مديرية بيت معياد، محافظة صنعاء.
عينه الرئيس هادي في اغسطس 2018 رئيس للجنة الاقتصادية التي لا زال يترأسها معياد شكلها هادي مؤخرًا لمعالجة الأوضاع الاقتصادية المنهارة، وإنقاذ العملة المحلية من التدهور.
عمل في الفترة من 2001 حتى 2003 م رئيسا لمصلحة الجمارك بالجمهورية اليمنية، ومن ثم تم تعيينه رئيساً لمجلس إدارة بنك التسليف التعاوني والزراعي الذي كان في حينها ونظراً لتدني مستوى ارباح البنك وانعدامها تماما في السنوات التي سبقت تعيين حافظ معياد رئيسا له فقد كان من المقرر ان تقوم الحكومة باعتباره بنكا حكوميا بإغلاقه وتسريح موظفيه، غير أن معياد استطاع ان ينقذ البنك بل ويجعله أفضل بنك على مستوى اليمن ، وبعد قيام معياد بالوصول بالبنك إلى المراكز المتقدمة من حيث الجانب الأقتصادي والإداري لذلك كان من الشخصيات المقربه من صالح نظرا لما حققه من نتائج متقدمه.
تم عينه “صالح” في نهاية العام 2010 مديراً للمؤسسة الإقتصادية اليمنية التي كانت قبل وصول الأستاذ حافظ لإدارتها من أكبر المؤسسات الحكومية عرضة للفساد الإداري ولم تتح للرجل فرصة في العمل رغم البداية الأكثر من الرائعة التي بدء فيها حافظ معياد يتفقد أوضاع الموظفين كعادته مدشناً العمل بالمؤسسة والذي توقف بفعل الأزمة السياسية التي تعرض لها اليمن.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك