أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

لجنة وساطة تنهي نزاع قبائل السادة مع قوات النخبة والامارات تلتزم بتعويض قدره 64 مليون ريال سعودي

│الخبر | متابعات

توصلت لجنة وساطة في محافظة شبوة، شرق اليمن، إلى اتفاق بين قبائل السادة بمديرية مرخة و قيادة القوات الاماراتية بالمحافظة، يقضي بإنهاء النزاع المستمر منذ أكثر من شهرين، على خلفية هجوم شنته قوات النخبة الموالية للإمارات على منطقة الهجر راح ضحيته العشرات.
وقاد لجنة الوساطة الشيخ ناصر عوض الشيبه الكازمي من محافظة أبين، بمعية شخصيات قبلية من شبوة وأبين.
وتم التوصل إلى الاتفاق أمس الجمعة 15 مارس/آذار 2019، و الذي قضى بدفع الجانب الاماراتي 64 مليون ريال سعودي كتعويض لقبيلة السادة، عما لحق بها من ضرر جراء الهجوم المسلح لقوات النخبة، وتكفلت الامارات بترميم وإصلاح الوحدة الصحية بمديرية مرخة وإنشاء مشروع مياه في مركز المديرية.
وبموجب الاتفاق التزمت قبائل السادة بتسليم ما لديها من معدات و أسلحة تركتها قوات النخبة عقب انسحابها، مقابل التزام قوات النخبة بعدم دخول اراضي قبائل السادة بمنطقة الهجر، والتزام هذه القبائل بمنع أي نشاط لجماعات مسلحة مرتبطة بالقاعدة أو خلافه في أراضيهم.
ووقع الهجوم في الـ 4 من يناير 2019 حينما حاصرت قوات من النخبة فجرا منطقة الهجر واشتبكت مع مسلحين قبليين .
واستمرت الاشتباكات لأكثر من 6 ساعات انتهت بانسحاب قوات النخبة لاحقا .
وشكلت وزارة الداخلية اليمنية لاحقا لجنة تحقيق والتقت طرفي القتال لكنها لم تتوصل إلى نتيجة على مايبدو .

أضف تعليقـك