أخبـار اليمن هـــام

السقاف يسخر من حديث اعلام الانتقالي عن اعتذار الزبيدي لصحف وقنوات عالمية ويقول :«كلام لا يقبله حتى المجنون»

│الخبر | متابعات

قال استاذ القانون الدولي والقيادي الجنوبي البارز د.محمد علي السقاف، أن السياسة الدولية غير موالية للقضية الجنوبية.
وكان السقاف يعلق على ناشط اعلامي قال أن رئيس الانتقالي الجنوبي تلقى دعوات من امريكا وروسيا والاتحاد الاوروبي وكذا قال أن عمدة مدينة شيفيلد وصف اللواء عيدروس الزبيدي برئيس اليمن الجنوبي.
وسخر السقاف، مما اورده النقيب قائلا : هذا الكلام لا يقبله العقل ولا يقبله حتى المجنون وليس تقليلاً من قيمة رئيس المجلس وإنما تلك الدول معروف سياساتها الدولية الغير موالية للقضية الجنوبية.
كما رد الدكتور السقاف على الدكتور عيدروس النقيب – رئيس دائرة العلاقات الخارجية للمجلس – حول اعتذارهم لكثير من الصحف والمواقع الذين طلبوا لقاءات مع الزبيدي – على حد قول النقيب.
واعتبر السقاف أن طلب إجراء لقاءات مع الزبيدي من صحف عالمية كانت فرصة ثمينة متاحة لشرح القضية الجنوبية، متسائلا في ذات الوقت عمّا ان كانت هذه الكتابات المبالغ فيها تسئ للانتقالي وقيادته اكثر من أن تخدمه وتخدم القضية الجنوبية.
واضاف السقاف بالقول”: هل هذا معقول ماكتبه النائب والصديق المحترم دكتور عيدروس النقيب بعرض صحف عالمية ومقرؤة من صانعي القرارات في العالم وكانت فرصة ثمينة متاحة لشرح القضية الجنوبية ويتم رفض اجراء مقابلات مع رئيس المجلس الانتقالي السيد عيدروس الزبيدي ام ان مثل هذه المنشورات المبالغ فيها تسئ للانتقالي وقيادته اكثر من ان تخدمه وتخدم القضية الجنوبية والله هذا امر مؤسف فعلاً.

أضف تعليقـك