أخبـار اليمن هـــام

سياسي يمني : قطع رواتب الموظفين استراتيجية قذرة اتفق عليها اطراف الصراع بتوجيه خارجي لتحقيق هذا الهدف ..

│الخبر | خاص

اعتبر الناشط والسياسي اليمني زكي حاشد قطع رواتب الموظفين في اليمن استراتيجية مهمة وفاعلة لتجويع وإذلال الشعب وإخضاعه ، واشار الى قطع الرواتب إجراء اتفق عليه كافة اطراف الصراع اليمني في الداخل والخارج ، وبتوجيه ودعم خارجي.
موضحا ان قطع الرواتب يستخدم من قبل طرفي الصراع وسيلة لإخضاع الشعب وإجباره على التسول من هذا الطرف او ذاك مقابل الزج به في حروبهم للحفاظ على مكاسبهم ومواقعهم ، وإعطاء مبرر للتدخل الدولي بحجة الجانب الإنساني وإغاثة الشعب من الجوع والمرض الذي يصنعه عن عمد كافة اطراف الصراع.
ولفت الى أن مايمتلكه وينفقه اطراف الصراع وما تحصل عليه منظمات الامم المتحدة كفيل بأن يغطي رواتب كافة أبناء الشعب اليمني دون استثناء وليس فقط الموظفين الذين برواتبهم الضئيلة لو دفعت لهم لكانت كفيلة بمنع هذه المجاعة وهذا التسول الذي يعيشه اليمنيين.
مؤكدا ان عدم صرف رواتب الموظفين حرب قذرة تستهدف الشعب اليمني من جماعات وعصابات هي الأقبح والأقذر في العالم، مستنكرا امعان اطراف الصراع وباصرار في منع وعدم صرف رواتب كافة الموظفين المدنيين والعسكريين والامنيين.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك