شبكـات التواصــل

«الشرق الأوسط» تستبدل «الدوسري» بـ«شربل» .. استرضاء لشيعة العراق

سلمان الدوسري

│الخبر | متابعات

أعلنت الشركة السعودية للأبحاث والنشر، التي تصدر جريدة “الشرق الأوسط” اللندنية، عن تولي غسان شربل رئاسة تحريرها، خلفا لسلمان الدوسري، وسط تسريبات عن علاقة هذا التغيير بالاحتجاجات الواسعة في العراق، التي تسبب بها نشر خبر كاذب نسبته الصحيفة إلى منظمة الصحة العالمية، حول زيادة حالات “الحمل غير الشرعية” في موسم الزيارة في كربلاء ونجف، الأمر الذي نفته المنظمة بشدة.
وغرّد الدوسري على حسابه الخاص في “تويتر” قائلاً “كل التوفيق للزميل العزيز غسان شربل في رئاسة تحرير الشرق الأوسط… انتهت علاقتي الوظيفية… لكن علاقتي كقارئ مع الخضراء الجميلة لا تنتهي أبد”.

وكان الكاتب الصحفي السعودي، صالح الفهيد، توقع أن يتم الإطاحة برئيس تحرير صحيفة “الشرق الاوسط، سلمان الدوسري، وان يتم تعيين الكاتب الصحفي اللبناني غسان شربل بديلا له وهو ما جرى بالفعل.
وقال “الفهيد” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”: ” يبدو ان هذا الخبر سيطيح برئيس تحرير #الشرق_الأوسط الزميل سلمان الدوسري، فثمة تسريبات تتحدث عن قرار تعيين غسان شربل رئيسا لتحرير الصحيفة”.
وكانت مصادر قد أكدت تقديم غسان شربل استقالته من رئاسة تحرير صحيفة “الحياة” قبل أسبوعين، بعد أن شغل المنصب لـ 12 عاماً.
وجاءت استقالة شربل بسبب تراكمات عدة، نتيجة ما قيل إنه احتجاجه الدائم على المشاكل داخل المؤسسة، وفق ما ذكرت صحيفة “العربي الجديد”.

في السياق ذاته، أعلنت صحيفة “الحياة” تعيين زهير قصيباتي لرئاسة تحريرها، خلفاً لشربل.
وبدأ غسان شربل عمله في صحيفة “النهار” محرراً ومعلقاً للشؤون العربية والدولية. انتقل لاحقاً إلى صحيفة “الشرق الأوسط” ومنها إلى “دار الحياة” حيث عمل مساعداً لرئيس تحرير مجلة “الوسط”، ثم رئيساً لتحريرها، وانتقل بعدها إلى رئاسة تحرير صحيفة “الحياة”.

أضف تعليقـك