أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

صحيفة : بريطانيا رعت لقاءً بين الانتقالي وميليشيا الحوثي في الاردن .. وقيادي في المجلس يعلق

│الخبر | متابعة خاصة

كشفت صحيفة محلية عن لقاء جميع قيادات حثوية واخرى من المجلس الانتقالي في العاصمة الاردنية عمّان.
ونقلت صحيفة “اخبار اليوم” عن مصادرها ان اجتماعا غير معلن، احتضنته العاصمة الأردنية عمّان، خلال الأيام الماضية، ضم قيادات المجلس الانتقالي، المدعوم من الإمارات، وقيادات من ميليشيا الحوثي الانقلابية.
وأوضحت المصادر أن اللقاء الذي تم برعاية بريطانية، تم بعلم من دولة الإمارات العربية المتحدة، أحد أهم أقطاب التحالف العربي المساند للحكومة اليمنية الشرعية، المعترف بها دولياً، والذي تدخل في اليمن عسكري لإنهاء الانقلاب الحوثي واستعادة الشرعية.
وذكرت المصادر أن اللقاء ركّز على إيجاد أرضية مشتركة بين ما يسمى المجلس الانتقالي والانقلابيين الحوثيين، لاستهداف الحكومة الشرعية وأطرافها سياسياً وعسكرياً، مشيرة إلى أن محور أي اتفاق بين هذه الأطراف يصب في استهداف الحكومة الشرعية ورمزيتها في المناطق المحررة.
كما كشفت المصادر أن اللقاء ناقش الأوضاع في كل من “سيئون ومأرب وشبوة وتعز والبيضاء”. وكيفية إنهاء أي تواجد للشرعية في هذه المحافظات.
وتوقعت مصادر الصحيفة أن تشهد العاصمة المؤقتة “عدن” وعدد من المحافظات المحررة التي تتواجد فيها قوات النخبة والأحزمة التابعة للمجلس الانتقالي، حملات اعتقال ومطاردات لقيادات في الشرعية وفي حزب الإصلاح بذرائع وحجج عدة كما تم في فترات سابقة.
لكن القيادي في المجلس الانتقالي فضل الجعدي نفى ان يكون قد حدث لقاءً بناطق الميليشيات الحوثية هناك، وبيّن أن “موضوع لقاء الحوثيين بات أسطوانة مشروخة لن تنطلي على شعبنا، ونحن إذا أردنا أن نلتقي بالحوثيين سنلتقي بهم في وضح النهار وأمام الكل، ومثل ما تحاورت الشرعية مع الحوثيين، سنتحاور معهم لكن في الوقت المناسب وتحت راية وشعار واضح”.

أضف تعليقـك