أخبـار اليمن هـــام

اللجنة الامنية بمحافظة شبوة تصدر بيانا هاما حول الاحداث التي شهدتها منطقة العقلة وتتوعد باجراءات رادعة «نص البيان»

│الخبر | خاص

اعربت اللجنة الامنية بمحافظة شبوة عن اسفها ازاء الاحداث التي شهدتها منطقة العقلة صباح اليوم، ونتج اصابة جنود واحراق قواطر تابعة لشركة “OMV” من قبل عناصر تتبع فارس ناصر صالح الخبيلي الذي كلف عناصر مسلحة بالتقطع لقاطرات نقل النفط الخام واعتراض طريقها مما تسبب بأضرار كبيرة وتوقيف الإنتاج واتخذت الشركة قرار إخلاء الموقع وتسريح العمال والمقاولين.
وأكدت اللجنة الأمنية انها تتوانى عن القيام بواجباتها في حفظ الأمن والإستقرار وحماية المصالح العامة ، داعية وسائل الإعلام والنشطاء الى التعامل مع الأحداث بمهنية واستقاء المعلومات من مصادرها والابتعاد عن التوتير وبث الشائعات الهادفة لتوتير الأوضاع .


وفيما يلي نص البيان

بسم الله الرحمن الرحيم
وقفت اللجنة الأمنية بمحافظة شبوة أمام الأحداث التي شهدتها منطقة العقلة أثر أعمال التقطع لقاطرات نقل النفط الخام من قطاع S2 في العقلة الى قطاع 4 عياذ وما نتج عنه من ضرر وتعطيل للإنتاج وتبياناً للحقيقة فإننا في اللجنة الأمنية بمحافظة شبوة نضع الرأي العام في محافظة شبوة أمام الحقائق التالية :
1- اتجهت السلطة المحلية مؤخراً إلى وضع الية تم اعدادها من لجنة مختصة تتعلق بالتعامل مع الشركات العاملة في شبوة في مجال انتاج النفط والغاز وتصديره تحت هدف أحقية أبناء شبوة في الاستفادة من خدمات الشركات من عمالة ومقاولات وحراسات وغيرها وتم مخاطبة الجهات المختصة بذلك .
2- بناءاً على مخاطبة محافظ المحافظة وجهت وزارة النفط شركة OMV بإنزال مناقصة لنقل النفط الخام من قطاع S2 الى قطاع 4 تكون حصرية بين أبناء محافظة شبوة المتوفرة فيهم الشروط والمعايير المتبعة وبدأت الشركة في التحضير لانزال المناقصة .
3- قامت مجاميع مسلحة تتبع المدعو فارس ناصر صالح الخبيلي الذي يدعي أحقيته في القيام بنقل النفط بالتقطع لقاطرات نقل النفط الخام واعتراض طريقها مما تسبب بأضرار كبيرة وتوقيف الإنتاج واتخذت الشركة قرار إخلاء الموقع وتسريح العمال والمقاولين والذي سيؤدي الى حرمان المحافظة من نسبة الـ20% المخصصة للمشاريع التنموية بموجب توجيهات فخامة رئيس الجمهورية وحرصاً من قيادة السلطة المحلية واللجنة الأمنية بالمحافظة على تهدئة الوضع تم التواصل مع تلك العناصر وابلاغهم أن من لديه الأهلية لنقل النفط فليتقدم الى المناقصة التي سيعلن عنها عبر شركة OMV وأن التقطع والإضرار بالمصالح العامة سلوك يعرض مرتكبيه للمسائلة القانونية ولن يكون مقبولاً .
4- قٌوبلت كل الجهود والمساعي بتعنت من تلك العناصر التي عززت تواجدها بأطقم مسلحة بالعيارات الثقيلة والانتشار والتموضع القتالي مما يوضح أنها مدفوعة من جهات ترغب في زعزعة الأمن والاستقرار والاضرار بالمصالح العامة .
5 – بعد استنفاذ كل الجهود والمساعي الرامية الى إثناء تلك العناصر عن تصرفاتها الغير محسوبة العواقب وبتوجيهات عليا أتخذت اللجنة الأمنية قرار بتحمل مسؤوليتها القانونية في حماية مصالح المحافظة وطالبت تلك العناصر بإخلاء مواقع التقطع إلا ان تلك العناصر واجهت قوات الجيش بإطلاق النار من مختلف الأسلحة مما تسبب في اصابة
3 – من الجنود ونفذت قوات الجيش مهمتها بنجاح بعد فرار تلك العناصر وأصبحت المواقع التي مارست منها التقطع والاعتداء على الجيش تحت سيطرة القوات المسلحة .
6 – تعرب اللجنة الأمنية عن أسفها لوصول الأحداث لهذا المستوى وتؤكد على جهوزيتها التامة لإنفاذ القانون وحماية المصالح العامة .
7- تؤكد اللجنة الأمنية على أن كل من تورط في هذه الأحداث سيكون عرضة للإجراءات القانونية ولن يفلت من العقاب وسيحال لأجهزة الضبط القضائي
8 – تؤكد اللجنة الأمنية انها لن تتوانى عن القيام بواجباتها في حفظ الأمن والإستقرار وحماية المصالح العامة .
9- تدعو اللجنة الأمنية كل وسائل الإعلام والنشطاء الى التعامل مع الأحداث بمهنية واستقاء المعلومات من مصادرها والابتعاد عن التوتير وبث الشائعات الهادفة لتوتير الأوضاع .
صادر عن اللجنة الأمنية بمحافظة شبوة تاريخ 19/01/2019م

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك