أخبـار اليمن هـــام

رئيس الوزراء السابق بن دغر: الدفاع عن العند يبدأ بمران ومن أراد استقرار عدن عليه بصنعاء

│الخبر | خاص

علق الدكتور أحمد عبيد بن دغر رئيس الوزراء السابق على الهجوم الذي تعرض له عرض عسكري في قاعدة العند بالتأكيد على أن عدن لن تستقر ما لم يتم تخليص صنعاء من قبضة المتمردين الحوثيين.
وقال بن دغر في تدوينة نشرها على صفحته في “فيسبوك” إن الدفاع عن العند يبدأ بمران، في إشارة إلى معقل جماعة الحوثيين أقصى شمال اليمن، وأضاف “من أراد الإستقرار في عدن عليه بصنعاء، رأس الجريمة والعنصرية والسلالية والدماء والدمار هناك، وهزيمة الانقلاب الحوثي والأطماع الإيرانية ضرورة وطنية ومبتغى كل الاحرار، كما هو ضرورة أمنية لأمة العرب”.
وشدد بن دغر على أن الحرب الدائرة اليوم هي “حرب من أجل الحرية والجمهورية ومشروع الدولة الاتحادية انها حرب الضرورة والتي تخوضها الأمة بقيادة المملكة العربية السعودية”.
وكانت طائرة مسيرة محملة بالمتفجرات تابعة للمتمردين الحوثيين هاجمت عرضاً عسكرياً في قاعدة العند شمال محافظة لحج، جنوب اليمن، حضره رئيس هيئة الأركان العامة وكبار القادة العسكريين في المنطقة العسكرية الرابعة، ما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من الجنود والضباط المشاركين.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك