أخبـار اليمن هـــام

سقوط «20» قتيلا وجريح في مواجهات دامية بين النخبة الشبوانية ومسلحين قبليين جنوب شرق اليمن

│الخبر | متابعات

افاد مصادر محلية بارتفاع ضحايا المواجهات التي اندلعت بين قبليين والنخبة الشبوانية المدعومة اماراتيا بمديرية مرخة اليوم الجمعة الى عشرين قتيلا.
وقالت المصادر إن حصيلة القتلى والجرحى النهائية بلغت 20 قتيلا من الطرفين بينهم طفل.
وكانت اشتباكات عنيفة دارت في وقت مبكر من فجر اليوم الجمعة بمحافظة شبوة (جنوب شرق اليمن) بين مسلحين قبليين ومجاميع من قوات النخبة المدعومة إماراتياً.
وقالت مصادر محلية إن مجاميع من قوات “النخبة الشبوانية” المدعومة من الإمارات قامت الساعة الثانية بعد منتصف ليل الخميس بمهاجمة منطقة قبائل “السادة” بمديرية مرخة السفلى شمال غربي محافظة شبوة بحثاً عن شخص ينتمي لتنظيم القاعدة.
وقالت المصادر إن مقاتلات جوية تابعة للقوات الإماراتية شاركت في المواجهات وقصفت مناطق الإشتباك.
وحسب المصادر فقد أدت المواجهات المسلحة التي استمرت لعدة ساعات إلى مقتل سبعة من مسلحي قبائل “السادة” وحوالي ثمانية قتلى وجرحى من القوات المهاجمة قبل أن تتدخل وساطة قبلية لإيقاف المواجهات.
وقال احد اقارب مسلح قبلي قتل في المواجهات “إن قوات النخبة داهمت المنطقة وقاتحمت منزل أحد الأهالي في منطقة الهجر بحجة البحث عن احد افراد القاعدة وقامت بإطلاق النار أثناء المداهمة ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين”.وفقا لـ “المصدر اونلاين”.
وأضاف “السكان تفاجؤوا بعملية المداهمة والاقتحام التي شارك فيها الطيران مما اضطرنا للدفاع عن أسرنا ومنازلنا”.
تقول المصادر إن إحدي العربات (الأطقم) التابعة لقوات النخبة احترقت في المواجهات، وفي وقت لاحق من صباح اليوم الجمعة تمكنت وساطة من قبائل “النسيين” من التدخل وإيقاف المواجهات، وانسحاب القوات المهاجمة.
ومن المقرر أن يشيع قبائل السادة قتلاهم الذين سقطوا في المواجهات ظهر اليوم بعد صلاة الجمعة.

تعليق واحد

  • ماحصل جريمة مروعة في حق اهالي مرخة من السادة الذين قتلوا دفاعا عن انفسهم واعراضهم وكرامتهم والحكومة الشرعية تتحمل كافة المسولية عن هذة الجريمة النكراء هل يعقل يقتل اناس ابرياء وتقصف بيوتهم من اجل البحث عن شخص ينتمى للقاعدة حسبنا الله ونعم الوكيل

أضف تعليقـك