أخبـــار وتقـاريــر

خمر وبني صريم تفشلان «نكف قبلي» دعا له الحوثيون في عمران

│الخبر | خاص

قالت مصادر محلية في عمران أن إجتماعا للنكف القبلي دعا اليه الحوثيون ، فشل في تحقيق اهدافه بإقناع الناس للإنضمام إلى صفوف الحوثيين للقتال بجانبهم.
وأوضحت المصادر أن مشائخ ” الخط الأسود” علي حميد جليدان والمشرقي في مديريتي خمر و بني صريم دعو لحضور اجتماع ما يطلق عليه بـ”النكف القبلي” والذي يتم فيه حشد الناس وحثهم على الالتحاق بصفوف المقاتلين الحوثيين لدعم جبهاتهم في الحدود وفي تعز اليمنية.
مشيرة إلى أن الاجتماع بدأ الاعداد قبل اكثر من شهر من قبل مشايخ في حزب صالح في حاشد لكنه لم يحضى بالتفاعل المأمول من المواطنين رغم حضور رئيس اللجنة الثورية محمد علي الحوثي ومشائخ من حاشد “حمير المشرقي وجليدان حمود جليدان”.
ولفتت المصادر إلى انه ونظرا لعدم تجاوب المواطنين مع الدعوة ، لجأ أشخاص يتبعون الشيخ المشرقي لإخراج طلاب المدارس من الفصول الدراسية مهددين من يرفض المشاركة بالرسوب، وعلى اثر ذلك وافق الطلاب وتم نقلهم على متن دينات إلى منطقة “الماجل الأحمر” موضع الاجتماع.
وبحسب المصادر فقد عبر الكثير من المواطنيين وأولياء امور الطلبة عن استيائهم لهذا التصرف واجبار أبنائهم على المشاركة واقحامهم بدعم مليشيا الحوثي في الصراع، كما اعتبروا ما اقدمت عليه المليشيات انتهاكا لوثيقة الخط الاسود التي نصت على حياد مديريات حاشد بين الحوثيين ومشائخ خمر وبني صريم.
يذكر ان مديريات بني صريم وخمر تعتبر من اهم الحواضن الشعبية التي دعمت الانقلابيين وقدمت الكثير من أبنائها وقودا لحروب الحوثي وأصبحت اليوم من أكثر المناطق رفضا للممارسات الحوثيين بحسب المصادر.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك