أخبـار اليمن هـــام

وقفة احتجاجية في عدن تطالب بالكشف عن المتورطين في اغتيال الشيخ السلفي راوي

│الخبر | متابعات

شهدت العاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن) صباح اليوم الإثنين وقفة احتجاجية للمطالبة بالكشف عن المتورطين في اغتيال الشيخ السلفي سمحان الراوي.
وقالت مصادر محلية إن أقارب وأصدقاء الفقيد راوي ومعهم مجموعة من النشطاء والمتعاطفين نظموا صباح اليوم وقفة احتجاجية في مدينة البريقة بعدن رفعوا فيها لافتات ورددوا شعارات تطالب بالكشف عن المتورطين في اغتيال الشيخ والداعية سمحان الراوي.
وتضمنت اللافتات التي رفعها المحتجون اتهامات للشيخ السلفي والقيادي في المجلس الإنتقالي هاني بن بريك الذي يتلقى دعماً قوياً من الإمارات وانخرط مؤحراً ضمن التيار المطالب بانفصال جنوب اليمن.
وكان مسلحون مجهولون أقدموا في 31 يناير 2016 على اغتيال الشيخ والقيادي السابق في المقاومة الشعبية إبان اجتياح الحوثيين لها سامح الراوي إلا أن شهادات أدلى بها المعتقل السابق في سجون تابعة للإماراتيين في عدن عادل الحسني، وهو أيضاً قيادي سابق في المقاومة التي واجهت مليشيات الحوثيين، عن المتهمين باغتيال الشيخ راوي واتهم بن بريك بالضلوع في عملية الإغتيال.
وشهدت مدينة عدن خلال الثلاث السنوات الماضية حملة اغتيالات ممنهجة ضد قيادات سياسية وشخصيات دينية وقادة سابقين في المقاومة.
وتقع عدن فعالياً تحت سيطرة القوات الإماراتية وتشكيلات عسكرية وأمنية محلية تابعة لها.

أضف تعليقـك