أخبـار اليمن هـــام

ناطق الحوثيين ينفي الاتفاق على تبادل الاسرى ويؤكد أنها مجرد افكار وآراء

│الخبر | استماع

قال رئيس وفد الحوثي في مشاورات السويد المدعو محمد عبدالسلام أنهم لن يسلموا السلاح ولن يستسلموا في إشارة واضحة في الى تمردهم على القرارات الدولية التي تطالب الميليشيات بتسليم السلاح والانسحاب من المدن, قبل الخوض في أي عملية سياسية معهم.
وأضاف رئيس وفد الحوثي في تصريحات لقناة الجزيرة : “لا بد من تشكيل دولة أولا ثم يسحب السلاح من جميع الأطراف .
وحول فتح مطار صنعاء قال ناطق الميليشيات “يجب فتح مطار صنعاء وفقا للمعايير الدولية ولا نقبل التفتيش ، موضحا ان الطائرات القادمة إلى مطار صنعاء لا يمكن ان نقبل بأن يتم تفتيشها بمطار عدن أو سيئون لانها تحت سيطرة الاحتلال.
وأشار الى انهم ناقشوا مع المبعوث الأممي عدة مواضيع منها إعادة فتح مطار صنعاء وملف الأسرى.
واردف : لا يوجد اي تحركات عملية في هذه المفاوضات ولا زالت مجرد افكار وآراء، لان الحرب على اليمن مرتبطة بمصالح اقتصادية لدول عالمية وليس من صالحهم إيقافها.
وتابع : نحن مرنون فيما يتعلق في الجانب الفني فقط بالنسبة لميناء الحديدة، ونحن نحاور من أجل السلام وليس الاستسلام.
تصريحات رئيس الوفد الحوثي هو إعلان مبكر لفشل المباحثات السويدية , وردا على كلمة غريفيت أمس التي أكد فيها على ان هذه الجولة من الحوار ستعتمد على قرارات مجلس الامن والمبادرة الخليجية .
وأضاف ناطق المليشيات بقوله ” ناقشنا مع المبعوث الدولي التهدئة الميدانية والإطار السياسي والأمني والعسكري , وميناء الحديدة يجب تحييده عن النزاع العسكري.

أضف تعليقـك