أخبـار اليمن هـــام

البخيتي: اليمنيون يتعرضون لأكبر سرقة في التاريخ تحت شعار الاحتفال بمولد الرسول

جانب من احياء الحوثيين للمولد النبوي بصنعاء

│الخبر | خاص

قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن اليمنيين يتعرضون لأكبر سرقة في التاريخ، تحت شعار الاحتفالات بمولد الرسول وبقية مناسبات الحوثيين.

ولفت البخيتي في منشور على حسابه بموقع “فيسبوك”، إلى أن الحرفة الرئيسية لعبد الملك الحوثي، حالياً هي السرقة باسم رسول الله.

وأشار إلى أن الحوثيين ينظمون احتفالات بعشرات، إلم يكن بمئات الملايين من الدولارات، إذا ما تم حساب ما يصرفونه خلالها في المحافظات الخاضعة لسيطرتهم، وكذا حركة كل مؤسسات الدولة لخدمة تلك الفعاليات.

وأضاف البخيتي: ” تخيلوا كم تصرف كل وزارة؟؛ ومكاتبها في المحافظات وفروعها في المديريات؟؛ وكم السرقات التي تحصل خلال ذلك وكم عمليات الابتزاز اثناء جمع التبرعات؟؛ وكم وكم؟؛ حتماً المبلغ يكفي لصرف مرتبات الموظفين لثلاثة أشهر على الأقل؛ وباقي احتفالات الحوثيين تكفي تكلفتها لصرف خمسة أشهر أخرى”.

وأوضح أن ما ينهبه الحوثيون من فوارق أسعار المشتقات النفطية وأموال الضرائب والجمارك وحدها كفيلة بصرف كامل المرتبات وبشكل مستمر”.

واختتم البخيتي كلامه بالقول: “يعني أننا نخضع لأكبر عملية سرقة في التاريخ تحت شعار الاحتفالات بمولد الرسول وباقي الموالد والمناسبات الحوثية الدينية والسياسية والتي تقام بمعدل مناسبتين كل أسبوع”.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك