أخبـار اليمن هـــام

بمشاركة الطيران .. القوات المشتركة تتجاوز جامعة الحديدة وأسر واستسلام عشرات الحوثيين وإسكات جوي للمدفعية

│الخبر | صنعاء

اشتدت المعارك العنيفة في محافظة الحديدة، غرب اليمن، بين القوات الحكومية المشتركة، وميليشيا الحوثيين المسلحة، يوم الجمعة.
وتقدمت قوات المقاومة الوطنية المشتركة بمحاذاة البوابة الغربية لجامعة الحديدة وبموازاة الكورنيش، وسط اشتداد المواجهات مع المليشيا في أحياء ومناطق جنوب المدينة.
وأفادت مصادر ميدانية أن المواجهات تتجاوز بسرعة محيط جامعة الحديدة إلى الشمال منها، وفر مسلحو المليشيا إلى مبنى هيئة تطوير تهامة وجهة منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح.
وفي اتجاه كيلو 16 دارت معارك عنيفة للغاية وامتدت حتى الكيلو 8 والكيلو 10.
وتتخذ المليشيات المدنيين وسط المدينة دروعا بشرية ونشرت مسلحيها والأسلحة الثقيلة وسط الأحياء السكنية والشوارع الداخلية واعتلى القناصة أسطح البنايات. وتمنع المليشايات التنقل في المدينة.
وتباشر قاوات المقاومة المشتركة تنفيذ عمليات نوعية في محاور العمليات.
وعرضت قوات التحالف الأمان للعناصر التي تسلم نفسها من مسلحي المليشيات الحوثية، بعد استسلام 8 منهم يوم الخميس. وتحدثت المعلومات عن أسر واستسلام العشرات خلال ساعات من بدء العملية العسكرية الكبيرة فجر الجمعة.
وأعلنت مصادر إعلامية مقربة من قوات التحالف والمقاومة الوطنية المشتركة عن أسر أعداد كبيرة من عناصر المليشيات الحوثية بمحور الحديدة.
وقتل ما لا يقل عن 30 مسلحا حوثيا حتى صباح الجمعة في غارات جوية شنتها مقاتلات التحالف العربي المؤيد للشرعية، استهدفت تجمعات المليشيات في مدينة ومداخل مدينة الحديدة.
وأشعلت المليشيات الاطارات و الحاويات على الطريق بين الكيلوا 16 و الكيلوا 8 كما استهدفت بالمدفعية منارة المسجد على الطريق العام.
وأوضحت المصادر أن ميليشيا الحوثيين تراجعت تحت الضربات الجوية والاشتباكات إلى نهاية سور منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح.
وأشارت إلى أن طيران التحالف الـf16 والاباتشي يقوم بالتمشيط من كيلو 10 إلى كيلو 16، فيما تستمر المواجهات على جانبي الطريق وتعتبر الأشد منذ وصول القوات المشتركة للمنطقة.
ولجأ الحوثيون إلى اشعال الاطارات بشكل كبير في الطريق الواصل إلى كيلو 16 في محاولة منهم لحجب الرؤية عن الطيران، الذي شن اكثر من 20 غارة خلال الساعات الماضية.
وأعلن صباح الجمعة أيضا عن استسلام عناصر من الميليشيات تواجدت في في احد الأحواش القريبه من بوابة المخلافي تحت ضغط من نيران مدفعية التحالف.
وظهرا أغارت طائرات التحالف على موقعين تواجد فيهما مدفعين هاوتزر وتم تدميرهما، وفقا للمصادر الميدانية.
ولفتت المصادر إلى مقتل ما لا يقل عن 13 مسلحا في غارة جوية بالقرب من كيلو 16، بعد ساعات على استهداف جوي طال تجمعا لعناصر من المليشيات الحوثيه يتراوح عددهم من 25 إلى 30 فرد شرق ثلاجة المخلافي على مدخل الحديدة مما كبد المليشيات أكثر من 17 قتيلا و سقوط عدد من الجرحى.
وأعلن مساء الخميس وفجر الجمعة عن تكثيف الغارات الجوية على مواقع ثابتة ومتحركة وأهداف معادية تابعة للمليشيات الموالية لإيران في مدينة ومحيط الحديدة تمهيدا لبدء عملية تحرير المدينة والميناء الاستراتيجي على البحر الأحمر.
من جانبها وكالة رويترز نقلت عن مصادر في التحالف العربي حشد 30 ألف جندي لمعركة تحرير مدينة وميناء الحديدة.

أضف تعليقـك