أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

الغذاء العالمي يموّل دورات طائفية لتربية الحوثيين بملايين الريالات وشروط الميليشيا تؤخر صرف اليونيسف مستحقات المعلمين

│الخبر | صنعاء

كشفت مصادر تربوية في وزارة التربية والتعليم الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية عن وضع المليشيا عدد من العراقيل أمام مساعي منظمة اليونيسف لضمان انتظام العملية التعليمية في المدارس الحكومية.
المصادر أكدت ليمن الغد أن المنظمة أقرت البحث عن تمويل لضمان صرف حافز شهري للمدرسين بواقع 50 دولاراً لكل معلم ومعلمة إلا أن قيادة الوزارة ممثلة بشقيق زعيم الميليشيا الحوثية/ يحيى بدر الدين الحوثي ومدير مكتبه علي عباس الذي يعد المحرك الفعلي للوزارة اشترطا على المنظمة خصم 5 دولارات من كل مدرس لصالح مدراء المناطق التعليمية إضافة إلى أنهم وضعوا شرطا بصرف المبلغ المتبقي 45 دولاراً لصالح المدرسين الذين استبدلتهم المليشيا بدلا للمدرسين الأساسيين الأمر الذي ترفضه المنظمة حتى اليوم.
ولفت المصدر إلى أن ما تقوم به المليشيا الحوثية من تدخلات في العملية التعليمية خارج إطار القانون والنظام التربوي يهدد بتعطيل المدارس الحكومية وتوقف الدراسة فيها بالكامل الذي سينعكس سلبيا علي العمل التربوي والتعليمي
في سياق آخر كشف المصدر عن تسلم القيادي الحوثي يحيى بدر الدين الحوثي المعين وزير للتربية في حكومة الانقلاب الحوثي نحو مليون ريال كل شهرين من الغذاء العالمي كبدل تنقلات من بند التغذية المدرسية فيما وأن هناك موظفين يتسلمون كل شهرين نحو 50 ألف ريال مؤخرا أصدر قرارا بوقف صرف المبلغ الخاص بتنقلات صغار الموظفين واشتراط عملية الصرف بالتزام الموظف المعني بحضور دورة ثقافة طائفية لمدة عشرة أيام في مكان تحدده المليشيا حيث يتم تدريس ملازم وأفكار الصريع حسين الحوثي، مؤسس الجماعة.

أضف تعليقـك