أخبـار اليمن هـــام

البخيتي: توكل بوق فتنة وهجومها على صالح تنفيذ لأجندة قطرية

علي البخيتي

│الخبر | خاص

هاجم الكاتب والسياسي علي البخيتي، خطاب الناشطة توكل كرمان، الحائزة على جائزة نوبل للسلام، واصفاً إياها بأنها “بوق الفتنة”.
وانتقد البخيتي، في تغريداتٍ على حسابه بموقع “تويتر”، هجوم “كرمان” على الرئيس السابق “علي عبدالله صالح”، لافتاً إلى أنه كلما توحدت مشاعر اليمنيين أكثر ضد عصابة الحوثي، ظهرت توكل كرمان بمنشورات الفتنة لتعيد الأمور إلى نقطة الصفر.
وتسائل البخيتي قائلا: “ماذا تريد هذه المعتوهة؟، ولماذا تهاجم الرئيس السابق الذي قُتل برصاصة حوثية، وفي نفس الوقت تدعو للحوار مع الحوثيين، وتفتح قنواتها لهم؟”، موجها سؤالً آخر لـ”كرمان”: “من يقف مع الإمامة يا توكل، أنتِ أم صالح؟”.
وأشار إلى أن هجوم “توكل” على “صالح” في هذا التوقيت ليس بريئا، وإنما يأتي تنفيذاً لأجندة قطر وإيران، الهادفة لتفتيت الإجماع الشعبي اليمني الذي تشكل ضد الحوثيين بعد مقتل الرئيس السابق.
وأضاف البخيتي: “قطر تعتبر أن سقوط سلطة الحوثيين ليس في صالحها؛ لأن السعودية ستتفرغ لها؛ لكن ما مصلحة توكل وجوقة المرتزقة التابعين لها؟”.
واستطرد قائلا: “في غمرة احتفال اليمنيين بذكرى ثورة ٢٦ سبتمبر وما أحدثته المناسبة من توحد ضد الحوثيين ظهرت توكل لتهاجم صالح لتشتت هذا الوعي والتلاحم الشعبي ضد مشروع الإمامة”.
وأوضح البخيتي أن منشورات “توكل” ما هي إلا “مشروع فتنة في المضمون والتوقيت؛ ولا سياق آخر لمنشوراتها وستبقى هكذا”، لافتاً إلى أنها ستستمر في مهاجمة صالح كلما اجتمعت كلمة اليمنيين.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك