أخبـار اليمن هـــام

قوة موالية للإمارات تستهدف منشأة بلحاف في شبوة بالمدفعية

│الخبر | متابعات

تمكن رجال الإطفاء في الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال من إخماد حريق في محطة بلحاف بمحافظة شبوة على البحر العربي (جنوب شرق اليمن)، بعد استهداف المنشأة من قبل قوات النخبة الشبوانية الموالية للإمارات، بقذيفة سقطت داخل منشآت المشروع بالقرب من ميناء التصدير.
ونقلت صحيفة “العربي الجديد” القطرية عن مصادر نفطية حكومية قولها، إن القذيفة تم إطلاقها من قبل قوات موالية للإمارات وسقطت في الجهة الساحلية للمنشأة، وتحديداً في موقع يطلق عليه (وسكي ون) بالقرب من سكن الموظفين.
وأوضحت المصادر، أن سيارات الإطفاء التابعة للشركة هرعت إلى موقع الحادث وتمكنت من السيطرة على الحريق.
وأشارت المصادر إلى أن الحريق كان ينتشر بسرعة ويهدد بدمار كامل للمنشأة نتيجة خطورة المكان، وأنه لولا سرعة استجابة رجال الإطفاء لحدثت كارثة حقيقية.
واعتبرت أن استهداف محطة بلحاف للغاز المسال من قبل قوات تتولى حمايتها هي رسالة تهديد واضحة للحكومة من قبل الجماعات الداعية لانفصال الجنوب والموالية للإمارات، خاصة أنها تأتي بعد الإعلان عن إجراءات اقتصادية تتضمن استئناف إنتاج وتصدير الغاز، في مسعى لإنقاذ العملة المحلية.
وتسيطر أبوظبي على منشأة بلحاف للغاز الطبيعي من خلال قوات محلية موالية تدعى “النخبة الشبوانية”، تولت الإمارات تدريبها وتدفع أجورها وفرضتها كقوات حماية على المشروع على الرغم من معارضة الحكومة المعترف بها دولياً.
وأعلنت الحكومة الشرعية، الثلاثاء، عن عزمها على استئناف إنتاج وتصدير الغاز الطبيعي المسال، في إطار حزمة إجراءات اقتصادية تهدف إلى الحد من تدهور العملة المحلية من خلال تنشيط موارد النقد الأجنبي.

أضف تعليقـك