أخبـار اليمن هـــام

تعليقا على تبني الجماعة لرسالة مزعومة لمالك الأشتر !.. البخيتي: لا فرق بين الحوثيين وداعش والقاعدة ..

│الخبر | خاص

قال الكاتب والسياسي علي البخيتي، إن جماعة الحوثي تسعى لتحويل قناعاتها الطائفية إلى أنظمة وقوانين لليمن.
وأشار في تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إلى خبر أوردته وكالة أنباء “سبأ” التابعة لجماعة الحوثي، حول تنظيم مؤتمر لدراسة “عهد علي بن أبي طالب لمالك الأشتر”، وإمكانية تطبيقة في عصرنا الحالي وتبني مضامينه.
ووصف البخيتي هذا المؤتمر بأنه “فضيحة مدوية وتخلف منقطع النظير”، لافتاً إلى أن ممارسات الحوثيين الطائفية على الأرض ومساعيهم للسيطرة على وعي المجتمع وغسل عقول من تمكنوا من البسطاء مستخدمين إمكانات ومؤسسات الدولة، يؤكد ما تحدثنا عنه سابقاً من أن هذه الجماعة لا تؤمن بالسلام، ولا بالشراكة ولا بالمواطنة المتساوية تحت سقف عقد اجتماعي يحكم كل اليمنيين.
وأضاف أن على المبعوث الدولي “مارتن غريفيث”، ومختلف الفاعلين في اليمن، أن ينظروا إلى ممارسات الحوثيين على الأرض، ليدركوا أنه لا فرق بين هذه الجماعة وبين داعش أو القاعدة.
ولفت أيضاً إلى أن الحوار مع هذه الجماعة، غير مجدٍ، ومضيعة للوقت، مشدداً على ضرورة العمل على إسقاط سلطتها ومن ثم العمل على توعية من غسلت أدمغتهم وإعادة إدماجهم في المجتمع والعصر.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك