أخبـار اليمن قضايــا وأحــداث

تصفية أحد المعتقلين في سجون ميليشيات الحوثي بمدينة رداع بعد شهر من اختطافه

│الخبر | صنعاء

أعدمت ميليشيات الحوثي شاباً مختطفاً لديها، في أحد سجونها بمدينة رداع في محافظة البيضاء وسط اليمن.
ونقلت مصادر اعلامية عن أحد أقارب المختطف القتيل “جابر يحيى صلاح” 27 عاماً وينتمي إلى مديرية الرضمة بمحافظة إب، إن الحوثيين أبلغوهم مساء أول أيام عيد الأضحى بمقتل قريبهم المختطف منذ شهر في أحد سجون مدينة رداع.
وأكد أن الحوثيين أقدموا على تصفية قريبه بالرصاص، واتهموه بمحاولة الفرار من السجن، مشيراً إلى أن تصفية “جابر” جاءت بعد شهر واحد من اختطافه من إحدى نقاط ميليشيات الحوثي في نقطة أبو هاشم الشهيرة في رداع، حينما كان متوجهاً إلى محافظة مأرب التي يعمل فيها.
وبالرغم من مرور أربعة أيام على إبلاغ عائلته بمقتله فإن ميليشيات الحوثيين تمتنع عن تسليم الجثمان لذوي الضحية ولا تزال تعطيهم وعود بتسليمها دون فائدة.
وتعتقل ميليشيات الحوثي مئات المسافرين في نقاط نصبتها على طول الخط الرابط بين محافظتي ذمار ومأرب مروراً بمحافظة البيضاء، حيث يستقبل سجن قلعة رداع عشرات المختطفين يومياً، وهو السجن الذي تم إعدام “جابر صلاح” فيه.
وبهذا يصبح “جابر صلاح” هو الضحية رقم 122 من المختطفين الذين قضوا في سجون مليشيات الحوثي، غالبيتهم قتلوا تحت التعذيب.

أضف تعليقـك