أخبـار اليمن هـــام

مندوب السعودية في الأمم المتحدة: الهجوم المشروع في صعدة استهدف قادة حوثيين

│الخبر | وكالات

قال المندوب الدائم للسعودية لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، إن التحالف يعتبر الاستهداف الذي حدث الخميس الماضي في محافظة صعدة، معقل الحوثيين (شمالي اليمن)، عملاً عسكرياً مشروعاً تم وفقاً للقانون الإنساني الدولي.
وكانت حافلة تقل طلاباً تعرضت لهجوم الخميس الماضي، في سوق ضحيان شمالي صعدة، مما أدى إلى مقتل 50 شخصاً غالبيتهم من الأطفال وإصابة 77 آخرين، وقال الحوثيون إن الهجوم شنته مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية.
وأوضح المعلمي في رسالة إلى مجلس الأمن الدولي بأن القصف استهدف قادة حوثيين كانوا مسؤولين عن تجنيد وتدريب الأطفال وإرسالهم إلى ساحات القتال، كما استهدف أحد أبرز مدربي الأسلحة، بما في ذلك مدرب على القنص.
وأكد المعلمي حسبما نقل عنه موقع «العربية نت» إن التحالف أحال هذه الحادثة إلى فريق تحقيق مشترك.
وانتقد ما وصفه «تقاعس مجلس الأمن في مواجهة الانتهاكات الحوثية الصارخة لقراراته، لا سيما الحظر على الأسلحة عملاً بقراري مجلس الأمن 2216 و2231، وهو ما سمح لإيران بتزويد الميليشيات بالأسلحة، فيما استفاد الحوثيون من مخزون متنامٍ من الصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار والألغام البحرية، لتهديد الاستقرار الإقليمي والملاحة البحرية في البحر الأحمر ومضيق باب المندب».

أضف تعليقـك