أخبـار اليمن هـــام

جماعة الحوثي تنفي قبولها بالسلام وتؤكد: تسليم صواريخنا سيكون بإطلاقها نحو الرياض

│الخبر | صنعاء

نفت جماعة الحوثي الانقلابية، التصريحات التي اطلقها وزير الخارجية اليمني الجديد، خالد اليماني، بشأن تسليم السلاح والرضوخ للحل السلمي.
وعلق عضو ما تسمى بـ”اللجنة الثورية”، توفيق الحميري على تصريحات خالد اليماني، وزير الخارجية الجديد في حكومة هادي، قائلا: “يمكن وصف تلك التصريحات، والتي تتحدث عن السلام في اليمن بالنعيق في غرفة مغلقة”.
وتابع “ليس لها أي تأثير سواء على المشهد السياسي أو الواقع في جبهات القتال وعلى الأرض”.
وحول تصريحات اليماني بأن “الحوثيين”، بعثوا برسائل للمبعوث الأممي بأنهم مستعدون لترك السلاح والجلوس على طاولة المفاوضات، قال الحميري: “نحن نصنع صواريخنا بشكل يومي وتسليمها يكون عبر إطلاقها باتجاه الرياض، هذه طريقة تسليم سلاحنا”.
وتابع “هذه التصريحات هرطقة، وخيال وحلم لن نحققه أبدا”.
وكان اليماني، صرح في أول مقابلة له بعد تعيينه وزيراً للخارجية اليمنية، أن الميليشيات الحوثية باتت في وضع صعب، وتقبل بالتعاطي مع مقترحات المسار السياسي، الذي تقوده الأمم المتحدة.
وكشف اليماني أن الأمم المتحدة تلقت رسائل من الحوثيين تفيد بأنهم باتوا جاهزين لعملية السلام والانسحاب من المدن وتسليم السلاح إلى الدولة.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك