أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

ميليشيا الحوثي تختطف معلمة رفضت ترديد الصرخة الخمينية والطالبات يقطعن شارعاً بصنعاء احتجاجاً

│الخبر | صنعاء

رفضت طالبات ومعلمات إحدى مدارس صنعاء، الأحد 22 أبريل/نيسان 2018، صرخة الحوثيين، ما دفع “الزينبيات” (نساء مجندات لصالح الحوثيين)، لاعتقال معلمة.
كما أصيبت طالبات بجروح جراء نزاع نشب في المدرسة بينهن وأخريات مواليات للمليشيا الحوثية.
يأتي هذا في ظل استمرار الاعتداء من قبل الحوثيين على المعلمات والطالبات في مختلف مناطق العاصمة.
وأفادت مصادر تربوية أن طالبات أصبن بجروح بعد نشوب شجار في صفوف الطالبات في مدرسة شهداء القوات الجوية بدارس وتم نقلهن للمركز الطبي.
وقالت المصادر، إن النزاع بين الطالبات تطور بعد نشوب خلاف بسبب أن معلمة من المواليات للحوثي رددت الصرخة في الطابور فور الانتهاء من تحية العلم بعد أن رأت حوثيين في الشارع الخلفي للمدرسة وصلوا بشأن قضية، سعيا منها لإرضائهم.
وفي التفاصيل، بينت المصادر، أن معلمة أخرى حاولت إخبار من رددت الصرخة عدم تكرارها في المدرسة لتفادي حصول خلاف؛ لكن المعلمة الحوثية أخذت تصرخ وتتوعد المعلمة.
وطبقاً للمصادر، فإن الحوثيين الذين كانوا قريبين من المدرسة أخذوا المعلمة الأخرى عنوة أمام الطالبات لاحتجازها؛ إلا أن الطالبات هتفن “بالروح بالدم نفديك يايمن” أعقب ذلك وقوع النزاع في صفوف الطالبات الرافضات الصرخة الحوثية والطالبات الحوثيات مما أدى إلى تضرر الطرفين.. بعد ذلك خرجت الطالبات وقطعن الشارع أمام مرور السيارات احتجاجا على اخذ إحدى المعلمات.
وطبقاً للمصادر، لم يعرف بعد مصير المعلمة التي تم اختطافها.

أضف تعليقـك