أخبـار اليمن هـــام

البخيتي: الحوثية سرطان وعبدالملك معتوه ولا سلام في اليمن الإ بإستئصال الجماعة وفكرها المتخلف

│الخبر | خاص

جدد الكاتب والناشط اليمني المنشق عن جماعة الحوثيين علي البخيتي، تأكيده على استحالة السلام مع جماعة الحوثي، مشددا غلى أنه ليس بين اليمنيين وبين هذه الجماعة إلا الحرب بكل وسائلها.
وأضاف في تغريدات على حسابه بموقع “تويتر”، إنه لا مجال أمام الشعب إلا الانتصار على هذا المشروع السلالي والفكر المتخلف، طال الزمن أو قصر.
وقال البخيتي: “لا يمكن الحوار مع سرطان يخاتلك ليتوسع حتى يقضي عليك تماما”، مشيرا إلى أن كل الجماعات السياسية تتطور عندما تحكم إلا جماعة الحوثي تزداد تخلفا وعنصرية.
واستطرد قائلا: ” لست داعية حرب لكني أقولها وبكل وضوح: لا يمكننا صناعة السلام في اليمن، في وجود سلطة الحوثيين؛ ولاحظوا أني أتحدث عن سلطة لا عن مكون مجتمعي محسوب عليها”.
وشدد البخيتي، على ضرورة إسقاط هذه السلطة لاستحالة إصلاحها وتغيير أفكارها؛ مؤكدا أنه توصل إلى هذه القناعة بناء على تجربة شخصية.
وأشار البخيتي، إلى أنه قبل ثلاث سنوات وعند سيطرة الحوثيين على صنعاء كانوا يتحدثون عن شراكة وسلام؛ لكنهم اليوم يتحدثون عن “قرين القرآن”، وهو الوصف الذي أطلقوه على مؤسس جماعتهم وكذا على زعيمها أيضا، متسائلا: “كيف لنا أن نحاور معتوه كعبدالملك الحوثي وهو يعتقد أنه رسول يوحى اليه ليكمل القرآن ويبينه للناس؟”.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك