أخبـــار وتقـاريــر

أطقم عسكرية تمكن «حدور» من منصبه في شركة النفط بعدن بالقوة و«حميد» يعتبره غير مشروع

│الخبر | خاص

قالت مصادر رئاسية وأخرى عاملة في شركة النفط في عدن ان الرئيس “عبدربه منصور هادي” اصدر قرارا بتعيين مدير جديد للشركة خلفا عبدالسلام صالح حميد.
وبحسب المصادر أصدر هادي قرارا قضى بتكليف القيادي في المقاومة “ناصر مانع حدور” مديرا عاما لشركة النفط خلفا للمدير السابق “عبدالسلام صالح حميد”.
وأشارت المصادر إلى أن حدور هو احد موظفي شركة النفط بعدن وعمل خلال السنوات الماضية موظفا بمخازن الشركة بكالتكس.
ومع انطلاقة الحرب التي شنها الحوثيون وقوات صالح على عدن ، شارك “حدور” وهو رجل دين سلفي في المقاومة الجنوبية بعدن وبات احد قياداتها، وينحدر حدور من محافظة لحج المجاورة لعدن.
إلا أن حميد رفض تنفيذ قرار الرئيس ومسؤولي وزارة النفط، بتعيين حدور في محله، واستعان بمحافظ عدن عيدروس الزبيدي للبقاء في منصبه، رغم أن قرار إقالته كانت قبل شهرين، حين أصدر هادي قرارا بتعيين فضل منصور مديرا جديدا للشركة.
وظل حميد الذي تجمعه صلة قرابة مع المحافظ متمسكا بمنصبه، ليصدر الرئيس هادي قراراً آخر بتعيين حدور مديراً جديداً للشركة.
وجدد حميد مساء اليوم السبت 2016/11/12 رفضه لقرار تغييره وانه لم يسلم الشركة حتى الآن وماهو حاصل اقتحام غير مشروع.
وكانت قوة عسكرية تضم عدداً من الأطقم العسكرية اقتحمت مقر شركة النفط بعدن ومكتب مدير الشركة لتنفيذ قرار حدور بالقوة وتمكينه من مهامه كمدير لشركة النفط بعدن بدلاً عن عبدالسلام حميد.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك