هـــام

«ولد الشيخ» يناقش في الرياض خطته للسلام مع الرئيس هادي

│الخبر | الرياض

بدأ المبعوث الدولي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، اليوم الثلاثاء، في العاصمة السعودية الرياض، بحث تفاصيل خطته للسلام مع الرئيس عبد ربه منصور هادي، بعد أن استكمل مباحثاته مع الحوثيين وحلفائهم في صنعاء التي عاد إليها، بعد أن أحاط مجلس الأمن الدولي بنتائج مباحثاته بشأن خريطة الطريق التي طرحها وقوبلت برفض طرفي الأزمة.
بالتزامن مع انتقال وفد طرف الانقلاب إلى العاصمة العمانية مسقط، للالتقاء بممثلين عن أطراف دولية لمناقشة تفاصيل الخطة الأممية، وسط تأكيد مصادر وجود تفاهم وشيك بين الأطراف الدولية والإقليمية على إنجاز اتفاق قبل نهاية الأسبوع.
وعند توجهه إلى العاصمة السعودية الرياض، قال ولد الشيخ أحمد إنه سيناقش مع الجانب الحكومي في الرياض تفاصيل خطته للسلام نفسها التي ناقشها في صنعاء، ودعا المجتمع الدولي إلى سرعة تقديم المساعدات العاجلة لليمن، لمواجهة وباء الكوليرا والأوضاع الإنسانية.
في الأثناء، قالت مصادر دبلوماسية إن الناطق الرسمي باسم الحوثيين محمد عبد السلام يوجد حالياً في العاصمة العمانية مسقط.
حيث سيجتمع بممثلين عن أطراف دولية، لمناقشة تفاصيل خطة الأمم المتحدة للسلام، بعد أن التزمت عُمان بضمان تنفيذ الحوثيين الخطة المتفق بشأنها.
وحسب المصادر، فإن هناك تفاهماً وشيكاً بين الأطراف الدولية والإقليمية على إنجاز اتفاق قبل نهاية الأسبوع.
ومن ثم نقله إلى مجلس الأمن الدولي لمباركته، بعد أن تم الاتفاق بين دول التحالف ولندن على تأجيل طرح مشروع قرار في مجلس الأمن، يُلزم الأطراف اليمنية بتنفيذ خطة السلام المقترحة من المبعوث الدولي، إلى حين استكمال الاتصالات مع كل الأطراف للاستماع إلى ملاحظاتها، وتقديم الإيضاحات والتطمينات اللازمة لذلك.
ونقلت وكالة الأنباء العمانية عن محمد عبد السلام قوله إنه تم تقديم ملاحظات لولد الشيخ بشأن الخطة، واصفاً إياها بأنها تهدف إلى تحقيق السلام والاستقرار في اليمن، وضمان مشاركة جميع الأطراف في العملية السياسية المستقبلية.

أضف تعليقـك