أخبـــار وتقـاريــر

الخارجية البريطانية تكذب السعودية بشأن الصاروخ الحوثي

│الخبر | وكالات

أعلنت وزارة الخارجية البريطانية في بيان نشرته على موقعها الرسمي على الإنترنت، أن الصاروخ الاخير الذي أطلقه الحوثيون استهدف مطار الملك عبدالعزيز في جدة، مؤكدة رواية الحوثيين، الذين نفوا أن يكون الصاروخ قد تم توجيهه للمدينة المقدسة.
وحذر مكتب الخارجية البريطانية في بيانه، الأحد، جميع مواطني المملكة المتحدة بعدم السفر إلى الحدود السعودية – اليمنية، إلا للضرورة القصوى.
ونصح المكتب المواطنين البريطانيين بالابتعاد عن الحدود السعودية اليمنية على مدى 80 كيلو متراً، على الأقل.
وقال البيان، إنه “في 27 أكتوبر/تشرين الأول، أطلق صاروخ سكود من الأراضي اليمنية، واستهدف مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة تقريباً. وتم اعتراضه من قبل أنظمة الدفاع الجوي السعودي”.
وأشار إلى أن “هذه الهجمة جاءت بعد هجمات صاروخية سابقة، ففي 8 أكتوبر، استهدف صاروخ قاعدة جوية في الطائف. وفي 9 أكتوبر سقطت صواريخ بالقرب من سفينة حربية أمريكية في البحر الأحمر. ويوم 10 أكتوبر أطلق صاروخان على منطقة جيزان على الحدود السعودية اليمنية. وفي الأسبوع الماضي، استهدفت سفينة إماراتية، مستأجرة، بالصواريخ في جنوب البحر الأحمر وأصيبت بأضرار بالغة”.
وأضاف البيان، أن السلطات السعودية أعلنت 20 كيلو متراً من الحدود الشمالية بأكملها من البلاد، ومن الحدود في مناطق حفر الباطن والخفجي في المنطقة الشرقية، بأنها مناطق “خطيرة”. وحذرت من يقترب من تلك المناطق بالسجن لمدة تصل إلى 30 شهراً وغرامة 25.000 ريال. كما حظرت السلطات السعودية الرحلات السياحية إلى مناطق عسكرية أو المراكز الحدودية.

أضف تعليقـك