أخبـــار وتقـاريــر

ما وراء تحرك «خالد بحاح» في العواصم الغربية في هذا التوقيت؟

خالد بحاح

│الخبر | خاص

قال رئيس الوزراء السابق خالد بحاح أنه يسعى لحشد دعم العواصم الغربية لجهود السلام في اليمن من خلال جولته التي دشنها بزيارة العاصمة الألمانية برلين.
وكتب خالد بحاح على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أنه وصل إلى عاصمة جمهورية المانيا الاتحادية، والقيام بجولة لعدد من العواصم الغربية والعربية المؤثرة في تشكيل الرأي العام العالمي وصنع القرار لدعم جهود السلام في اليمن.
وأضاف بحاح أنه يسعى لحشد الجهود الإنسانية للمساهمة في إغاثة المناطق المحتاجة، ودعم مشاريع إعادة الإعمار وعقد عدد من اللقاءات مع مجموعة من المنظمات والهيئات السياسية والمدنية.
وأشار إلى أن جهوده وفق مبادرة شخصية لإنعاش العملية السياسية والضغط في اتجاه إيقاف الحرب وإنهاء الانقلاب وتحقيق سلام دائم في بلادنا.
واعتبر نائب رئيس الجمهورية السابق أن اليمن بحاجة إلى رؤى واقعية وجادّة للوصول إلى سلام مستدام، والتأسيس لمفهوم جديد يستفيد من أخطاء الماضي ويتجاوزها، على حد قوله.
واعتبر الصحفي اليمني أشرف الفلاحي تحرك “بحاح” في هذا التوقيت يأتي بناء على أجندة مضادة لحسابات الحكومة الشرعية وبقبول واسع عند الطرف الاخر الذي كلفه بالمهمة.
وأوضح الفلاحي أن إعلان وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، امس الاول دعم بلاده لمبادرة ولد الشيخ التي رفضها الرئيس اليمني السبت، ناتج عن توافق جرى خلف الكواليس بين أبوظبي مع طرفي الانقلاب؛ على شخصية النائب الجديد الذي نصت “خارطة الطريق” على نقل هادي والاحمر صلاحيتهما إليه، وهو “خالد بحاح” المقرب من النظام الاماراتي والذي يحظى بقبول لدى الحوثي وصالح.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك