هـــام

شمسان يحذر من إستمرار المحاصصة ويؤكد أن فقدان السعودية للرؤية الإستراتيجية جعلت «ولد الشيخ» يتقدم بمبادرته الوقحة

عبدالباقي شمسان

│الخبر | خاص

حذر الكاتب والمحلل السياسي استاذ الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء الدكتور عبدالباقي شمسان من استمرار الشرعية في الانغماس فيما اسماها “المحاصصة”.
وقال شمسان بان السلطة الشرعية ضعيفة في أداءها وبانها منغمسة بالمحاصصة وتوزيع غنائم اللجنة الخاصة.
واضاف في منشور له على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بان من ساعد المبعوث الاممي اسماعيل ولد الشيخ على تقديم مبادرته الهزيلة والوقحة هو انعدام الرؤية الاستراتجية لدى المملكة العربية السعودية لإدارة المسألة اليمنية ، والتي يعد الاتفاق والشفافية وتوحيد الاهداف مع الشركاء في دول التحالف قبل الدخول في معارك متعددة الأبعاد المحلية والإقليمية والدولية وفي فضاء حضاري يعاد صياغته وفقا لثنائيات قومية، وإثنية ومذهبية حسب تعبيره.
وأضاف بأن من يعمل خلف ولد الشيخ من مصالح دول وجماعات كذلك هو من عمل على ان يتقدم بوقاحة بتلك المبادرة المقلوبة.
واوضح شمسان حول بأن اقتراح مشروع يزيح السلطة المنتخبة ويمنح الشرعية الوطنية والدولية للانقلابين الذين ارتكبوا جرائم ضد الانسانية وهددوا الامن والسلم الدوليين، يعد سابقة خطيرة في تاريخ اليمن.
وأفاد استاذ الاجتماع السياسي بجامعة صنعاء بان هناك بصمة إحدى دول التحالف العربي بارزة في مبادرة ولد الشيخ ،إذا لم أقل انها مشروع تلك الدولة المعروفة ،فقط قدمت بلسان كيري ونص ولد الشيخ.

│المصدر - الخبر

أضف تعليقـك