أخبـار اليمن هـــام

الرياض : لا نتعرض لأي إنتقادات من إدارة «ترامب» بسبب حرب اليمن

│الخبر | رويترز

قال مصطفى العاني مدير برنامج الأمن والدفاع في مركز الخليج للأبحاث في جدة إن قادة الخليج يودون أن “تصنف أمريكا الميليشيات التي تحظى بدعم إيراني ضمن الجماعات الإرهابية”.
وتتطلع السعودية أيضا لمزيد من الدعم الأمريكي في الحرب الدائرة في اليمن حيث يقاتل تحالف تقوده المملكة جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران وقوات موالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح لإعادة الحكومة المعترف بها دوليا إلى السلطة.
وقد أيدت إدارة أوباما السعودية عندما شنت ضربات جوية في اليمن في مارس آذار عام 2015 لكنها استاءت من تزايد عدد القتلى في صفوف المدنيين وقلصت الدعم العسكري للرياض.
وقال المسؤول السعودي الكبير لوكالة رويترز إن السعودية، على النقيض من موقف إدارة أوباما، لا تتعرض لانتقادات من إدارة ترامب بسبب حرب اليمن.
وقال مسؤول كبير بالبيت الأبيض إن النقاش في لقاء ترامب مع قادة مجلس التعاون الخليجي سيدور حول كيفية تدعيم هياكل المجلس الذي يضم في عضويته البحرين والكويت وسلطنة عمان وقطر والسعودية والإمارات لزيادة فعاليتها.
وسيتناول الرئيس الأمريكي الجمهوري وزوجته ميلانيا السيدة الأولى العشاء مع أعضاء الأسرة الحاكمة في السعودية. وقال إتش.آر مكماستر مستشار الأمن القومي يوم الثلاثاء إن ترامب المعروف عنه ولعه بتويتر سيشارك في ندوة عن تويتر مع مجموعة من الشباب.
وقال مكماستر إن ترامب سيلقي كلمة عن “ضرورة التصدي للأفكار المتشددة” ويشارك في افتتاح مركز جديد يهدف “لمكافحة التطرف ونشر الاعتدال”.
وفي حين انتقد ترامب السعودية لعدم سداد حصة كافية مقابل الدعم العسكري الأمريكي فقد توقفت تعليقاته عن التعصب الديني في المملكة منذ أصبح رئيسا.

أضف تعليقـك