أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

شرطة عدن تلقي القبض على كتب «طائفية» للبهرة ومصدر في الجماعة يؤكد دخولها رسميا «صور»

│الخبر | صنعاء

كشفت وسائل إعلام محلية حقيقة تبعية الحاوية التي ضبطت في العريش وعلى متنها كتيبات وشعارات وبطائق وميداليات تروج للفكر الشيعي والمملوكة لأحد التجار في العاصمة المؤقتة عدن (جنوبي اليمن).
ونقل “يماني نت” عن احد ابناء الجماعة أن المواد التي صادرها أمن عدن ، أحد التجار من أبناء الطائفة الأسماعلية في اليمن المعروفين بـ”البهرة”، نافية أي صلة بجماعة الحوثي أو غيرهم.
وأشار إلى أن الاجراءات الجمركية في نقل الحاويات واخراجها من الميناء واستيرادها جرت بشكل قانوني، وإطلاع وموافقة الجهات الأمنية.
وعبر عن استغرابه لطريقة الترويج والتحريض التي مارستها شرطة عدن ضد ابناء طائفته.
لافتا إلى أن الصور والكتب المضبوطة هي لزعيم الطائفة (برهان الدين)، والذي يعتبر الأب الروحي للجماعة حالياً.
وكان بيان صادر عن أمن عدن اوضح أن شرطة العريش ضبطت “حاوية محمّلة بكتيبات وشعارات وبطائق وميداليات، تروج للفكر الشيعي، قبل أن يتم إفراغها في مخازن تابعة لأحد التجار في منطقة العريش، تمهيداً لنقلها إلى صنعاء”، بحسب التحقيقات.
وأكد قائد شرطة العريش ماهر محمود عكاش، أنهم ألقوا القبض على سائق الشاحنة، وصادروا المضبوطات، التي كان بعضها مخبأً بإحكام داخل ملابس جاهزة، لافتاً إلى أن التحقيقات جارية مع الأشخاص المتورطين في القضية.
وتتواجد الطائفة الأسماعيلية في اليمن منذ عدة قرون، وكان لهم تواجد في عدن، وفي عدة مناطق منها (إب، حراز) شمال اليمن، كما ينتشر اتباع الطائفة الأسماعيلية في مناطق نجران وعسير وجيزان جنوب المملكة العربية السعودية.

أضف تعليقـك